تسمين العجول.. مكسب مضمون للريفي المنياوي

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

**البداية برأس مال بسيط.. والربح يصل إلى 5 ألاف جنيه

**العجول البلدي  مُستبعدة من المشروع.. ويفضل السلالات المختلطة

 

المنيا:رشا علي

إذا كان لديك رأس مال في حدود المعقول، وتريد استثماره بأحد المشروعات ليُدر عليك ربحًا جيدًا، وبالتأكيد تقطن إحدى قرى الصعيد، ففكرة “تسمين العجول” ستكون الأنسب بالنسبة لك، فتربية الحيوانات أمر طبيعي ومعتاد بالصعيد، وأكل اللحوم، وخاصة الحمراء، لذة لن يتوقف أحد عنها.

 

يبدأ المشروع بـ 10 ألاف جنيه، وخلال ثلاثة أو أربعة أشهر يعود بأرباح تزيد عن 5 ألاف جنيه، حيث يعتبر مشروع تسمين العجول في صعيد مصر، هو المشروع الأول الذي يلقى إقبالًا واسعًا لمواءمته لطبيعة الحياة في الجنوب، خاصة، مع توفر المكان والبيئة المناسبة، والقدرة على تربية الحيوانات.

 

وحول تفاصيل المشروع حدثنا صلاح عبد الواحد, تاجر مواشي, مؤكدًا أن البداية لا تحتاج رأس مال كبير، ولكن يكفي المتوفر أو المتاح، مشيرًا إلى قدرة الريفيين على تأسيس المشروع بسهولة، فالرجل الريفي لديه على الأقل بقرة في منزله، ويستطيع تربية ابنها, وتبدأ عملية التسمين بعد ولادته بأربعة أو خسمة شهور, ويتم عزله وتخصيص نوع معين من الغذاء له, ويظل في الحظيرة دون أن يري الشمس لمدة شهرين أو ثلاثة, ويتكلف غذاؤه طوال هذه المدة 1500 جنيه, ويتكونمن أعلاف مركزة، و”التبن” فقط، وبعدها يُباع العجل بما يقارب الـ 16 ألف جنيه حسب حجمه.

 

وفي حالة إذا أراد أحد تنفيذ هذا المشروع، ولكنه لا يملك بقرة، فيمكنه أن يشتري عجلًا عمره ما بين 6 إلى 8 شهور, وغالبًا ما يكون سعره ما بين 7 إلى 9 ألف جنيه، حسب نوع وفصلية العجل, ويتكلف غذاؤه أيضًا من ألف إلى 1500 جنيه, فتتراوح التكلفة ما بين 8500 جنيه إلى 10 ألاف, ويصل صافي الربح إلى 5 ألاف جنيه، وقد يزيد أو ينقص الربح حسب الحجم الذي يصل إليه العجل, فبعض العجول يتعدى سعرها 20 ألف جنيه.

 

وأضاف عبد الواحد أنه كلما زاد رأس المال زدات الأرباح، فتجهيز مزرعة من العجول تحتوي على 20 رأس ماشية, بمتوسط الأسعار، نفترض أنها تكلفت 200 ألف جنيه، وغذاؤها قُدر بـ 30 ألف جنيه، فعند بيعها قد يبلغ سعرها 270 ألف جنيه, مما يعني أن صافي الأرباح قد يصل إلى 40 ألف جنيه, وأكد عبد الواحد أن تربية العجول تعتمد على توافر المكان، وخاصة، للعدد الكبير، واعتبر أن “تربية عجل أو اثنين أمر في غاية السهولة, فيمكن وضعهم في حجرة جانبية من المنزل بها مكان للأكل والشرب”.

 

ويشير عبد الواحد إلى أن الأعلاف بنوعيها العادي والمركز هي الغذاء المناسب، ويتراوح سعرها ما بين 1000 إلى 1500 جنيه، وهذا يكفي لسد حاجة عجل التسمين, أما إذا توفر لدى مربي عجول التسمين الدقيق فمن الممكن الاستعانة به, وإن كانت الأعلاف أفضل.

 

اختيار العجول المناسبة لهذا المشروع تعتمد على السلالة الخاصة به, حيث أوضح عبد الواحد أنه لا بدّ من استبعاد العجول البلدي، لأن حجمها يتوقف عند حد معين، وعملية التسمين لا تظهر عليها مهما كانت كمية الطعام التي تتناولها على عكس الفصائل الآخرى, ويتراوح سعر العجل البلدي، الذي يقع عمره من 5 إلى 6 شهور، ما بين 4 إلى 5 ألاف جنيه، وعقب تسمينه يصل سعره إلى 9 ألاف جنيه.

 

وعلى النقيض، يؤكد عبد الواحد أن السلالات المختلطة، مثل: “البرون”، و”السمنتال”، و”الفريزه” عائدها المادي قوي، فقد يصل سعر العجل إلى 20 و25 ألف جنيه.

 

وأضاف الوقت المناسب لبيع العجول هو فترات الأعياد، والأفراح، وتُباع لـ “الجزارين” بعدد الكيلوجرامات.

 

وهناك بعض النصائح المنتشرة حول كيفية النجاح في عمليت التسمين، ومنها: شراء عجول التسمين خلال مواسم الشراء، اختيار العمر المناسب لها، ومعرفة نوعية التسمين المناسبة.

 

One Response to تسمين العجول.. مكسب مضمون للريفي المنياوي

  1. Mohamed Saad 1:44 صباحًا, 29 أغسطس, 2016 at 1:44 صباحًا

    ازاي هيتكلف فقط 1500 وبعد وبعد كم شهر يباع ب 16000 لكن لو هتشتريه عمر 8 شهور ب 8 او 9000

    رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *