‘‘هوجة الاستقالات’’ تضرب أندية الصعيد

هوجة الاستقالات تضرب أندية الصعيد

هوجة الاستقالات تضرب أندية الصعيد

**نبيل محمود يعتذر عن استكمال مشواره مع الألومنيوم.. وأبو العينين شحاتة يترك الواسطي

**سوء النتائج يطيح بعلاء عبد المنعم من شبان المراغة.. وعبد الرسول يقترب من الوادي الجديد

**ناصر الفكرية يُصعّد بليغ حمدي بدلا من عبد الحليم حافظ

 

المندرة: وليد العدوي

عاشت معظم أندية الصعيد في دوري المظاليم، أسبوعا ساخنا، شهد العديد من استقالات المدربين مع مطلع بداية الموسم الكروي الجديد، حيث تزامنت مجموعة من الاستقالات والاعتذارات المفاجئة، وكانت البداية مع نبيل محمود، المدير الفني للألومنيوم، مقدما الشكر لجميع اللاعبين ومجلس الإدارة على الفترة التي عمل بها بالنادي، رافضا الإفصاح عن الأسباب التي أدت لتقديم استقالته، رغم تفوق الفريق وتصدره قمة المجموعة الأولى بدوري القسم الثاني.

 

مجلس إدارة الألومنيوم قام بتصعيد حسن خيري، المدرب العام، ليتولى منصب المدير الفني بديلا لنبيل محمود، بشكل مؤقت لحين الاستقرار على المدير الفني الجديد، على أن يتولى منصب المدرب العام عبد الرحيم همام.

 

وفي الواسطي، أعلن أبو العينين شحاتة، المدير الفني لفريق الكرة الأول استقالته لأسباب خاصة، معتذرا عن الاستمرار في الفترة القادمة، وعلى الفور قرر مجلس الإدارة، برئاسة المستشار جمال عويس، تعيين أيمن جاب الله مديرا فنيا خلفا له، كما تقرر الإبقاء على باقي أعضاء الجهاز الفني، الذي قام باستكمال إجراءات انضمام محمد الفكهاني، مدافع بتروجت، وطه فرج الله، مهاجم سكر الحوامدية السابق، حيث وقع اللاعبان لمدة موسمين خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

 

وفي شبان المراغة، أعلن علاء عبد المنعم، المدير الفني استقالته، بسبب الخسائر المتكررة بالدوري، رغم أن علاء عبد المنعم صاحب إنجاز صعود شبان المراغة إلى القسم الثاني، في الموسم الماضي بعد غياب سنوات عديدة.

 

أما ناصر الفكرية، فقرر تصعيد بليغ حمدي، المدرب العام، إلى منصب المدير الفني خلفا لعبد الحليم حافظ، بعد اعتذار الأخير عن تكملة المشوار مع الفريق، حيث كان حافظ قد اعتذر عن الاستمرار في مهمته، لتذيُّل ترتيب المجموعة الثانية.

 

اقترب هشام عبد الرسول، نجم المنيا السابق، من تولى قيادة فريق الوادي الجديد، في ظل بحث الإدارة عن مدرب جديد بسبب سوء النتائج، لتصبح مواجهة شباب ناصر ملوي الأخيرة لأسامة إبراهيم سالم.

 

وفي ظل الاستقالات المتوالية، نفى عماد دربالة، المدير الفني لفريق المدينة المنورة تقديم استقالته، حيث ترددت أنباء عن الاستقالة بعد خلافات مع رئيس النادي سيد آدم.

 

ورغم انتظام فريق الفيوم في التدريبات، فإنه يترقب وصول المدير الفني الجديد، بعد أن تأجل اختياره في ظل إصرار أحمد فاروق على الاعتذار عن الاستمرار لعدم الانسجام مع عماد فرج، عضو مجلس الإدارة والمشرف العام على الفريق.

 

وبعيدا عن الاستقالات، تعاقد ناصر ملوي مع أحمد جمال، حارس مرمى الداخلية لمدة موسمين، حيث أبدى طارق السكران، المدير الفني، سعادته بالتعاقد مع الحارس الجديد؛ نظرا لحاجة ملوي إلى جهوده، فضلا عن انضمام رمضان فوزي، لاعب بني سويف، لتدعيم خط الوسط، خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

 

وقرر الجهاز الفني لفريق سوهاج، بقيادة هشام عبد المنعم، الاستغناء عن خدمات عاصم عبد اللاه، وكذلك محمد الغول، مهاجم الفريق، واستبدالهما بصفقتين، ويرجع ذلك إلى حاجة عاصم لعملية جراحية، ومن ثم صعوبة لحاقه بمباريات هذا الموسم، أما الاستغناء عن الغول، فيرجع لأسباب فنية، كما أن هناك مفاضلة بين كريم محمد ووائل مصطفى للاستغناء عن أحدهما، حتى يتمكن الفريق من التعاقد مع ثلاثة صفقات جديدة، خلال فترة الانتقالات الحالية.

 

أما مجلس إدارة نادى منفلوط، فقرر، برئاسة حامد علي، التعاقد مع ثلاثة لاعبين، لدعم صفوف الفريق الكروي في المرحلة المقبلة، وهم المدافع شريف الإنجليزي، والظهير الأيمن هشام جمعة، وصانع الألعاب عمر سماكة.

You must be logged in to post a comment Login