نقيب المعلمين بالفيوم: البلطجية والفلول وراء “الاتحادية” للإطاحة بمكتسبات الثورة

نقيب المعلمين بالفيوم

نقيب المعلمين بالفيوم

الفيوم: ولاء كيلانى

قال محمد حتيتة، نقيب المعلمين بالفيوم المنتمى لجماعة الاخوان المسلمين، إن الأحداث المؤسفة التى تحدث الآن أمام قصر الاتحادية سببها خلاف سياسى استغله بعض المفسدين للنيل من رموز الوطنية والتنكيل بهم وإطاحتهم.

 

ونقل الموقع الإليكتروني للنقابة مساء أمس عن حتيتة ادانته للاعتداء وأعمال العنف والقتل والتخريب وترويع الآمنين وتخريب المنشآت العامة والخاصة التي حدثت أمام قصر الاتحادية وفي جميع أنحاء مصر واصفا أصحابها بالبلطجية والفلول.

 

وذكر حتيتة فى البيان انه تم استغلال بعض الشباب فى هذه الأحداث المؤسفة، مضيفا انه تم توجيههم بطريقة أفسدت وأطاحت بالكثير من مكتسبات ثورة 25 يناير. وأضاف ان هذه الأحداث أعطت الفرصة لرموز الحزب الوطني السابق من إفساد الحياة السياسية في مصر وذلك ليبعدوا الشعب المصري عن المطالبة بمحاسبتهم علي ما ارتكبوه من جرائم وفساد علي مدار الأعوام السابقة كما وصفهم.

 

ودعا نقيب المعلمين للمشاركة في الاستفتاء علي الدستور في الخامس عشر من الشهر الجاري، مبررا ذلك انه بعد انتهاء الدستور ستستقر الأوضاع في مصر ونستكمل بعدها خارطة الطريق سواء كانت نتائج الاستفتاء بــ “نعم” أو “لا”.

You must be logged in to post a comment Login