مولد السيدة العذراء بالمنيا.. ذبائح وبركات ومراجيح

المنيا: رشا علي

الأعياد والاحتفالات هي أهم ما يميز مكان عن الآخر من حيث طريقة الاحتفال ومظاهرها، ويعتبر مولد السيدة العذراء السنوي بجبل الطير التابع لمركز سمالوط هو أهم ما يميز المنيا، وعلى الرغم من طول المسافة التي يقطعونها إلا أن مئات الآلاف من الزوار يتوافدون يوميا ولمدة أسبوع على المولد لزيارة الأماكن الدينية وذبح الأضاحي والتمتع بلعب الأطفال “المراجيح”، حسب وصفهم.

 

وبالرغم من تأجيل الاحتفال بالمولد هذا العام لأسبوع كامل بسبب الانتخابات الرئاسية والتي تؤثر على الحالة الأمنية إلا أن عدد المقبلين على المولد ازداد كثيرا عن السنة الماضية بسبب تشوق الأهالي للاحتفال.

 

وقالت ملكة بباوي، إحدى المشاركات بالمولد، إن الاحتفال بهذا المولد جزء لا يتجزأ من حب الدين المسيحي, وإنها جاءت هذا العام لكي تقوم بتعميد ابنها (وتعد المعمودية طقس مسيحي يعبر عن دخول الشخص للمسيحية ويتم عن طريق اغتسال الطفل بالماء ثلاث مرات متتالية).

 

وأكد ماهر مجدي, أحد المحتفلين، من مركز مغاغة الذي يبعد كثيرا عن مكان المولد، أن أهم طقوس المكان هي فن رسم الوشم وخاصة رسوم الصلبان وصور بعض القديسين.

 

وأضاف مجدي أن ذبح الأضاحي وإعطاء جزء منها للكنائس لتوزيعها على الفقراء والباقي على الأهل والجيران يعتبر جزءا هاما من الاحتفال، وكذلك التنزه حيث يوجد العديد من أماكن الترفيه مثل الملاهي وصعود الجبل وزيارة الأماكن المقدسة وخصوصا الكنائس.

 

ويحكي المحتفلون بالمولد لـ “المندرة”، إن العذراء جاءت إلى مصر بعد هروبها من فلسطين وسلكت طريقا مختلفا عن الطرق المعروفة لتهرب مع ابنها من شر هيرودس، وإنها مرت في مصر بعدة مناطق منها “رفح, العريش, الفرما, تل بسطا, والزقايق” حتى وصلت إلى جبل الطير بسمالوط.

 

وأكد المحتفلون أن العذراء مريم لها معجزة بهذه المنطقة حيث كادت أن تقع عليها صخرة فوضعت يدها فانطبعت يدها على الصخرة وأصبح اسمها “جبل الكف”، مشيرين إلى أن هناك شق يسمى “شق العذراء” وهو مكان مكثت فيه العذراء ويحتوي على بعض الأواني التي استخدمتها.

 

ويستغل الباعة المتجولون هذه الفترة من العام لبيع الإكسسوارات التي تلقى رواجا لدى الفتيات وكذلك الفول السوداني والحمص وصور القديسين, ولا تقتصر الزيارات على الأقباط فقط ولكن أيضا المسلمين الذين يذهبون للتسوق وزيارة الأماكن الهامة والتمتع بلعب الأطفال.

 

وتكثف المنيا التواجد الأمني في المولد، وتقيم مجمع طبي متكامل في المنطقة وتجهزه بكافة الأدوات الطبية وأكياس الدم مع تخصيص سيارتي إسعاف بالمنطقة, وتشكل غرفة عمليات لرفع المخلفات والقمامة وتوفير حافلات لنقل المواطنين. وزار اللواء صلاح زيادة, محافظ المنيا, واللواء أسامة متولي، مدير الأمن، الأربعاء الماضي منطقة جبل الطير، وكان في استقبالهما الأنبا بفنوتيوس، مطران سمالوط.

 

ويضم دير العذراء مريم 8 كنائس، أشهرهم على الإطلاق كنيسة العذراء مريم، وهي كنيسة أثرية ترجع للقرن الرابع الميلادي، ويوجد أمامها وداخلها حشود ويتدافع عليها الزوار من جميع مراكز المنيا والمحافظات المختلفة للحصول على صور للهيكل والمعمودية الأثرية.

You must be logged in to post a comment Login