المنياوية يناقشون أوضاع مصر في قراءة لـ”حماري قال لي”

حماري قال لي - توفيق الحكيم

حماري قال لي – توفيق الحكيم

**”حزب الحمير” و”طوفان الدماء” والحريات على رأس مناقشة استمرت ساعتين

 

المنيا: رشا علي

“حماري قال لي” كتاب فلسفي ساخر للكاتب الكبير توفيق الحكيم, ناقشته مجموعة عيون للفنون بالمنيا لأكثر من ساعتين, من خلال مقارنة ما جاء بالكتاب الذي صدر عام 1938 مع الواقع الذي وصلت إليه مصر الآن. وتأتي المناقشة ضمن مشروع “دِكَّة” الذى تنفذه مجموعة عيون للفنون بدعم من الاتحاد الأوروبي.

 

بدأت المناقشة بالتعريف بالكاتب توفيق الحكيم وحماره الذي ظهر معه وكأنه يحاوره في عدد من الرؤيات, ومقارنات بين الكتاب وتوفيق الحكيم في أسلوب الكتابة الرائع واستخدامه لأسلوب الحوار اللطيف، ثم انتقل المشاركون لجزئيات بعينها في الكتاب هي الأقرب للواقع الحالي, منها “حماري والطوفان” الذي تحدث فيه الحكيم عن طوفان سيدنا نوح, والذي كان طوفان مياه, ليتنبأ الكاتب وهو يحاور حماره بطوفان من الدماء سوف يغمر الأرض.

 

واختلف عدد من الحضور حول أن طوفان الدماء لم يأتِ بعد رغم الأحداث الأخيرة والتى راح ضحيتها الكثيرون, وكانت نتاج اختلاف الرأي, معتبرين أن الفرق بين طوفان المياه وطوفان الدماء هو أن الأول جاء ليتعظ الناس به, أما الثاني فليدفع ثمنه الناس.

 

“حزب الحمير” جزئية أخرى في كتاب الحكيم تناقش فكرة قيام الأحزاب في مصر ودورها مع تشبيه الحزب والقهوة ورواية البعض أن القهوة أفضل من الأحزاب في مصر, على خلفية ما عرضه الكاتب لفكرة حزب الحمير, وهو أن أغلب الأحزاب تهتم بالمقر والأسماء دون المبادئ التي تنشأ على أساسها, كما أن الخلاف يدب بين أعضائها على رئاسة الحزب مما يؤدي إلى الفشل، فيما أعرب بعض الشباب الحاضرين عن ندمهم للانضمام لأحزاب. وعقدوا مقارنات بين الأحزاب القائمة بمصر وفشلها وتجارب لأحزاب في أوروبا.

 

وتناول الحاضرون قضية الحرية والفرق في تطبيقها في مصر وأوروبا سواء مستعرضين مثالي التعبير عن الرأي وتعدد الزوجات.

 

وانتهي النقاش بالاختلاف حول قدرة الشعب المصري على إسقاط ثلاثة أنظمة في ثلاث سنوات، بالإضافة إلى 13 حكومة، حيث اعترض بعض الحاضرين على هذا قائلين إن الشباب هم مجرد أداة فقط في أيدي صانع القرار. وأعربوا عن استياءهم من عدم تطبيق مبدأ تداول السلطة في مصر, حيث يتغير القادة ويترك الموظفين في القواعد.

 

 

You must be logged in to post a comment Login