محافظ المنيا في مؤتمر بالجامعة: سنوقع اتفاقية مع ألمانيا لبناء متحف للآثار

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

المنيا: رشا علي

كشف الدكتور مصطفى عيسى، محافظ المنيا، عن توقيعه لاتفاقية في السابع والعشرين من فبراير الجاري مع ألمانيا، كمنحة لا ترد بمبلغ 62 مليون جنيه، وذلك لإتمام بناء متحف للآثار في مركز ملوي، جاء ذلك خلال مؤتمر التنمية المتكاملة، الذي عُقد بجامعة المنيا أمس.

 

وأضاف المحافظ أن المنيا بها أوسع وادي زراعي للقمح، حيث أنها المحافظة الثانية من حيث إنتاجه، ويوجد بها العديد من الكباري التي تم إنشائها ولم تفتتح، بسبب الخلاف بين الوزارات الذي يتم حله تليفونيا لافتتاح هذه الكباري، بحسب قوله.

 

وعن ملف الصحة، قال المحافظ إنه يوجد في كل مركز من مراكز المنيا مستشفى رسمي فاخر، أما المستشفى الجامعي فيوجد بها العديد من الغرف الغير مستخدمة، حيث تم تحويلها لمخازن، مضيفاً أن مركزين فقط بهما صرف صحي، وباقي المراكز تعوم على الصرف الصحي، وأنه لا علاقة بين الأمية والديمقراطية، فالنظام به فساد رهيب.

 

من جانبه، قال الدكتور محمد أحمد شريف، رئيس الجامعة، إن بناء البلاد يكون بالأفكار، وإن الجامعة هي مركز الإشعاع العلمي في المجتمع المحلي، وبالتالي تؤسس لنهضة الدولة، مؤكداً أنه رغم ذلك فإن الجامعة بحاجة إلى البنية الأساسية، وإن المستشفى الجامعي آيل للسقوط، ويوجد العديد من المستشفيات لم تفتتح، وهذه المشروعات هي التي تبني مصر وأن الرعاية الصحية أُهملت عشرات السنوات.

 

وحضر المؤتمر عمداء الكليات بالجامعة، ورؤساء 154جمعية أهلية والعديد من الطلاب بالجامعة.

 

وانتهى المؤتمر بجلسات خاصة مع رؤساء الجمعيات الأهلية وتوصيات، أولها عمل ورش عمل حسب كل مشروع وأهميته، وأن يكون هناك لجنة تنفيذية تراقب المشروعات.

 

You must be logged in to post a comment Login