قيود السفر الجديدة تخالف الدستور

جواز سفر- صورة أرشيفية

جواز سفر- صورة أرشيفية

**الدخلية تمنع السفر إلا بإذن مسبق لتركيا وليبيا

 

المندرة: هدير حسن

بعد ما تناقلت وسائل الإعلام، والمواقع الإخبارية القرار، الذي فرض قيود جديدة على السفر لعدة دول، واللغط والتهكم والإشاعات تحوم في الفضاء الإليكتروني، وبين أحاديث الناس، فالقرار، حسب ما تداولته المواقع الإليكترونية، بدأ بثلاث دول هم ليبيا وتركيا وقطر، ولكنه امتد ليشمل دولًا آخرى.

 

وصلت الدول، التي قيل إن وزارة الداخلية وضعت قيودًا جديدة على السفر إليها، إلى ما أكثر من 10 دول، بعد إضافة أفغانستان، وماليزيا، وألبانيا، واليمن، وسوريا، ولبنان، وفلسطين، والعراق، وإيران، وأوكرانيا، وكان القرار مقتصرًا على الشباب فقط من سن 18 إلى 40 عامًا، ولكنه إنه يمتد إلى السيدات، والصحفيين والإعلاميين، وكافة الفئات، حسبما تردد، والإجراءات التي يجب أن يتبعها من يريد السفر إلى هذه الدول، هو الحصول على موافقة أمنية، بعد تقديم طلب إذن سفر لضابط الاتصال بمصلحة الجوازات بمجمع التحرير، التي تردد أن الرد عليها يستغرق أسبوعين.

 

وأثار القرار حفيظة كثير من القانونين والحقوقيين حول عدم دستوريته، ومخالفته للقوانين، وأكد جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، لـ “المندرة” أن القرار يخالف المادة 62 من الدستور المصري، والتي تنص أن “حرية التنقل، والإقامة، والهجرة مكفولة. ولا يجوز إبعاد أى مواطن عن إقليم الدولة، ولا منعه من العودة إليه. ولا يكون منعه من مغادرة إقليم الدولة، أو فرض الإقامة الجبرية عليه، أو حظر الإقامة فى جهة معينة عليه، إلا بأمر قضائى مسبب ولمدة محددة، وفى الأحوال المبينة فى القانون”. وقال: “أي حد هيتمنع من السفر يبلغ الشبكة وهنرفع قضية فورًا وهيكسبها”، وكانت الشبكة العربية قد أعلنت عن استقبال بلاغات من تعرضوا للمنع على الخط الساخن 01118881009.

 

ومن جانبه أكد اللواء هاني عبد اللطيف، المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية، في مداخلة هاتفية لبرنامج “هنا العاصمة” على “سي بي سي”، أمس، أن القرار مقتصر فقط على دول تركيا وليبيا، ويختص بالشباب من سن 18 إلى 40 عامًا، وراغب في السفر إلى هاتين الدولتين، ويُستثنى منه السيدات، ورجال الأعمال، وحاملي الإقامات، والمتزوجات من تركيات، مضيفًا أن القرار هدفه الحفاظ على أرواح هؤلاء الشباب سواء من الأوضاع غير المستقرة السائدة في ليبيا، أو السفر إلى سوريا والانضمام إلى داعش عبر تركيا. (شاهد الفيديو بداية من الدقيقة 56).

 

 

“القرار لم يُصدر به بيان رسمي” هكذا أكد المركز الإعلامي لوزارة الداخلية، في اتصال هاتفي لـ “المندرة”، موضحًا أن القرار تم تداوله بين الهيئات، وفي وسائل الإعلام، لكن لا يوجد بيان رسمي به صادر من الوزارة، وأنه على من يرغب السفر إلى الدول المحددة أن يتبع إجراءات الحصول على إذن السفر، وردًا على سؤال “المندرة” حول قانوية القرار، أوضح المركز أن من يطعن على قانونية القرار عليه أن يلجأ إلى القضاء ويرفع دعوى ضد وزارة الداخلية.

 

وعن إجراءات تنفيذ القرار قال مصعب الشامي على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “: كنت في مجمع التحرير النهارده واتأكدت من قرار منع السفر لتركيا إلا بتصريح مسبق من ظابط الإتصال. ناس كتير هناك كانوا راجعين من المطار عالمجمع بعد ما بلغوهم بالقرار اللي بدأ تنفيذه من يومين. اللي عنده تأشيره زيارة بيقدر ياخد التصريح ده في نفس اليوم أو بعدها بيوم بعد ما يملا استمارة فيها بياناته وأسباب السفر.”، في حين قالت أماني على حسابها بـ “تويتر”: “مصري عايش في تركيا نزل مصر إجازه أسبوع آخر يوم في إجازته طلع قرار تصريح السفر لتركيارجعوه م المطار والتصريح بعد 20 يوم”.

 

بينما قال عاطف متهكمًا: السيسي رايح الأردن؟ طيب أخد موافقة من ضابط الاتصال بتاع مجمع التحرير؟”، وعبر إبراهيم عبد الله عن ضيقه من اقتصار الحصول على تصاريح السفر من مجمع التحرير فقط، وقال: “هو اللي أفتي باستخراج تصاريح سفر من مجمع التحرير عارف فيه كام ألف واحد بيسافروا كل يوم. وذنبه إيه اللي من الصعيد أو بحري يتبهدل”.

 

هل تعرضت إلى المنع من السفر لأية دولة؟.. شاركنا تجربتك

You must be logged in to post a comment Login