علي الحجار.. في صوته الصعيد بكل ملامحه

علي الحجار

علي الحجار

**غنى حوالي 19 تترا لمسلسلات صعيدية أشهرهم “ذئاب الجبل” و”حدائق الشيطان”
**نشأ بالقاهرة فظهر “عرقه الصعيدي” في صوته

 

المندرة: منة الله محسن – محمد النجار
على الرغم من ولادته بالقاهرة لأسرة صعيدية، إلا أن الحياة القاهرية لم تؤثر عليه بل على العكس، بقي “العرق الصعيدي” في دمائه ينمو مع الوقت حتى استطاع أن يؤثر على خط حياته بأكمله. المطرب الصعيدي الأصل علي الحجار، الذي ولد لأسرة صعيدية الأصل من بني سويف، فبالرغم من ضيق وضع الأسرة المادي، إلا أنه استطاع التغلب على ظروفه وتحقيق حلمه، حيث استطاع الحجار أن يصبح “أيقونة” للأغنية الصعيدية وخاصة في أغاني مقدمات المسلسلات “التتر”، حيث وصل عدد “التترات” التي قدمها إلى ما يقرب الـ 19 أغنية لمسلسلات تخص الصعيد وقضاياه، ومنها: “حدائق الشيطان، شيخ العرب همام، الليل وأخره، ابن ليل، وادي الملوك، الرحايا، العصيان، ذئاب الجبل، كفر عسكر، غوايش، والأيام”، وكذلك عدد من أغنيات الأفلام ومنها أغنية فيلم “كتيبة الإعدام”.

 

وأمتع الحجار مستمعيه من خلال العديد من “التترات” التي غناها، فصوته يعبر بإتقان عن الحالة الدرامية في المسلسل الصعيدي، فنسمعه في “تتر” بداية مسلسل “شيخ العرب همام” يغني عن الليل والزمن والعمر من كلمات الشاعر عبد الرحمن الأبنودي، وألحان عمار الشريعي.

واقف في وش الرياح.. ما وقفشي تجديفك
لا الروح تعبت ولا.. كلت مجاديفك
الليل إذا سد بابك.. تحدفه برجليك
حالف تخلي الزمن.. يمشي علي كيفك
هوه الزمن عمره
مع حد.. أدي وخد؟
ولا الزمن عمره
مشي علي كيف حد؟


 

وولد الحجار بحي “إمبابة” بالقاهرة عام 1984، لأسرة صعيدية الأصل من بني سويف، وكان والده يعمل بالغناء في الإذاعة المصرية قبل مولده، ولكنه ترك عمله بسبب بعض الظروف السياسية في ذلك الوقت وأصبحت حالتهم المادية متعسرة منذ مولده، ولذلك تحمل الحجار المسئولية منذ الصغر وعمل كـ “صبي مكوجي” ولكن منعته والدته عندما علمت بالأمر، ثم أكمل انتبه لدراسته وتخرج من كلية التجارة حسب رغبة والده، ولكنه لم يستطع الاستمرار بها فاتخذ أول خطوة في طريقه الفني والتحق بكلية الفنون الجميلة. ونشأة الحجار وتربيته وتعليمه بالقاهرة لم تؤثر على لهجته الصعيدية التي أتقنها ببراعة في أغاني المسلسلات والتي تظهر بوضوح في أغنية مسلسل “حدائق الشيطان”.

لاول نسمي ونصلي علي شفيع الغلابه
اللي هواه اتوصالي جام قلبي قال يا هلابه
وبعدها نحكي جصه عن الافترا والمحبه
هنرصها ونستجصا فيها كمان لمه حبه

واحجي وجول ياربابي
أيامي متغربابي
ولا شي بيرد روحي
ويداوي نوحي وجروحي
غير بوحي أنا بكل ما بي

 


 

وينفرد الحجار بمعايشته للأغنية التي يؤديها كأنه يعيش الحالة التي يحكيها البطل، ففي مسلسل “الليل وأخره” يطربنا بكلمات الشاعر الكبير سيد حجاب، وألحان وتوزيع الموسيقار ياسر عبد الرحمن، وبطولة يحيى الفخراني، ونرمين الفقي، وتدور أحداثه حول رجل صعيدي ويعد “كبير العيلة”، الذي يقع في غرام راقصة ويرغب في الزواج منها.

يا بوي ع الليل وأخره لما بتصحى جروحي
حمل وما قادرش أتاخره عني وهتوج روحي
زحام أوهام ماليني
بأدعي اللهم ليني
يا همومي وهمليني
وبدال ما أدادي روحي

ليلاتي في الميعاد ده
ينعاد عمري اللي عدى
والقى الماضي اللي عدى
ع الحاضر يستعدى

 


 

وفي مسلسل “ذئاب الجبل” يقدم مفهوم حياة الجبل في الصعيد بصوته المعبر، بكلمات الشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي، وألحان الموسيقار الدكتور جمال سلامة. والمسلسل بطولة: “سماح أنور، عبد الله غيث، أحمد عبد العزيز، وفاء مكي، وائل نور، وشريف منير”، وتدور أحداثه حول إحدى عائلات الصعيد التي يكسر الأب بها العادات المتعارف عليها ويزوج ابنته لرجل من خارج القرية مما يؤدي إلى هربها إلى القاهرة مع زوجها خوفا من رغبة أخيها في قتلها هي وزوجها.

ولا بد عن يوم محتوم
تترد فيه المظالم
أبيض على كل مظلوم
أسود على كل ظالم
ومهما كان اللي هشه
الطير مسيره لعشه
واللي بيظلم يا بايا
وخلي ظلمك حكاية
ندعو عليه بالهداية
والرب موجود وعالم
ولابد عن يوم محتوم
تترد فيه المظالم
أبيض علي كل مظلوم
اسود علي كل ظالم

 


 

وعندما يغني الحجار صعيدي يصمت الجميع، فلا أحد يستطيع أن ينافسه، فهو يعبر بصوته عن الشجن والحب والحنين في المجتمع الصعيدي، فهو لا يقدم مجرد أغنية ولكنها حكاية حياة متكاملة تعبر عنها الكلمات ويهبها الحياة من صوته. ومن أجمل ما قدم أغنية مسلسل “العصيان” للممثل القدير محمود ياسين، فادية عبد الغني، نهال عنبر، وأحمد زاهر، وتدور أحداثه حول عائلة كبيرة بالصعيد يتصارع أبنائها حول الميراث، حيث يصل طمع أحد الأبناء حد الرغبة في رفع قضية حجر على والده.

لسه الإنسان جوا العالم طماع
وأناني وعدواني
مخلوق من حوا ومن ادم
مخلوق إنسان بقي شيء تاني
مغرور وفي قلبه قرار مجهول
والحق يقول ظالم وجهول
بالشر بيطلع منه الغول
ويبان بالوش الجواني

 


 

ولم تكن أغاني المطرب الصعيدي مجرد كلمات تعبر عن المسلسل الذي يقدمه ولكنها كانت بمثابة سرد لقصة المسلسل كاملة وموجزة في صورة كلمات قليلة شديدة التعبير، ومنها مسلسل “الشهد والدموع”، الذي استطاعت كلمات الحجار وحنجرته القوية أن تعبر عن الخلافات بين الأخوة حول المال والسلطة، والعداوة التي تنشأ بينهم وكيف أن أحدهم قد يخسر حياته بسبب طمع الآخر، وكذلك معاناة أولاده وزوجته من بعده.

 


 

ويعتبر “تتر” مسلسل “الرحايا” للممثل نور الشريف من أشهر الأغاني التي قدمها الحجار. وترصد الأغنية العلاقة بين الآباء والأبناء وخوف الأهالي الشديد على أبنائهم ومقابلة الابن ذلك بالجحود والجفاء، مستعينا بالمثل الصعيدي “جلبي على ولدي انفطر، وجلب ولدي علي حجر” في بداية الأغنية.

 


 

كما قدم الحجار مجموعة متنوعة من أغاني المسلسلات الصعيدية، منها:

مسلسل “وادي الملوك”


 

مسلسل “الأيام”


 

مسلسل “غوايش”


 

وبالرغم من العديد من المحاولات لتقديم “تترات” المسلسلات الصعيدية إلا أن علي الحجار ظل في الصدارة، ومن هذه المحاولات أغنية مسلسل “حق مشروع” للمطرب مدحت صالح، والذي تدور أحداثه حول البطل الذي يقتل شقيقه ويحل مكانه بين أهل القرية ثم يتزوج زوجته بالغصب.

 


You must be logged in to post a comment Login