عروس الصعيد

المنيا: رشا علي

يشعر المرء دائما بالانتماء لبلده التي نشأ وتربى بها ولكن هناك نوع آخر من الانتماء أو ربما نسخة مصغرة منه وهو الإحساس بالانتماء للوطن الصغير الذي ننشأ به خاصة اذا كان هذا الوطن هو “عروس ”، المنيا.

 

تسمى المنيا بـ”عروس الصعيد” لأنها واحدة من أهم محافظات صعيد مصر بسبب موقعها المتوسط وما تضمه من مواقع أثرية فريدة، ويعد كورنيش المنيا من أشهر معالمها المعروفة والمستحبة لدى الأسر للتنزه به، ويتضمن الكورنيش مجموعة متنوعة من وسائل الترفيه كركوب الخيل أو التمتع بالمناظر الجميلة أثناء الجلوس في مركب نيلي بوسط نيل المنيا.

You must be logged in to post a comment Login