سكان الوادي يستقبلون إخلاء “الشعلة” من الباعة بالزغاريد والدموع

** السوق الجديد مجهز بـ52 مكان للبيع وخدمات متكاملة

** المحافظ يتعهد بتجديد ميدان الشعلة بعد إخلائه من الباعة

 

الوادي الجديد: محمد حسنين

بالزغاريد استقبلت نساء الوادي الجديد قوات الأمن التي توجهت، أمس لميدان الشعلة، تنفيذًا لقرار المحافظ برفع الباعة الجائلين من حي السوق، تمهيدًا لنقلهم إلى سوق الجديد، الذي تم الانتهاء من إنشاءه، فبعد مطالب مستمرة من سكان بإخلاء المنطقة من الباعة الجائلين، وجه المحافظ إنذارًا لأصحاب المحال التجارية بمنطقة السوق لرفع المظلات والأسقف العشوائية والإشغالات أمام حوانيتهم، في موعد أقصاه أسبوع، تزامنًا مع نقلهم لسوق الجديد بحي المروة.

 

52 باكية للبيع

وعلى الرغم من قلق الباعة الذين تم نقلهم مما ستتعرض له أعمالهم التجارية من تحولات، إلا أن سمية خليل، رئيسة مركز الخارجة، شددت على أنهم ليسوا ضد الباعة وأن جل ما يرنون إليه هو المحافظة على شكل المدينة وكذلك الحفاظ على مصدر رزق هؤلاء الباعة، مضيفة أن المركز تواصل مع هؤلاء الباعة أكثر من مرة لمناقشة مطالبهم وتنفيذها.

 

من جانبه، يقول أحمد ربيع، بائع خضار: “إحنا مش عارفين نعمل إيه، أنا شاب وأهلي كلهم بيشتغلوا بياعين خضار، وأنا مع كل البياعين إننا مش لاقيين حتة نقف فيها، لكن لما الوحدة المحلية وفرت المكان قلنا نروح والرزق على الله، وربنا يسهلها”.

 

تبلغ المساحة التي بني عليها السوق الجديد 6300 متر، مقسمة على 52 باكية (مكان مخصص للبيع)، فضلًا عن احتوائه على دورات مياه للرجال والسيدات وكافيتريا ومطعم ومكتب إداري ومصلى، الأمر الذي أبدى الباعة ارتياحهم بشأنه، نظرًا لما يحتويه من خدمات متعددة.

 

إعادة الميدان لأهله

بدوره، أعرب الحاج خضر، من سكان ميدان الشعلة، عن سعادته بإخلاء المنطقة من الباعة الجائلين، قائلًا: “الدموع كانت هتنزل من عيني أما شفت الميدان والجنينة بتاعته اللي رجعت لأصحابها بعد ما الباعة الجائلين كانوا اغتصبوها”، موجهًا شكره لقوات الشرطة التي يرى أنها تعاملت مع الباعة بتحضر.

 

في هذا الشأن، يعلق نبيل العشري، مدير أمن الوادي الجديد، على الوضع الجديد، قائلًا إنهم حاولوا إعادة الأشياء لأهلها، لافتًا إلى أن الباعة تفهموا طبيعة عملهم ولم يقاوموا بأي شكل ولم نجد منهم سوى المعاملة الحسنة.

 

كذلك، أوضح محمود عشماوي، محافظ الوادي الجديد، أن ما تحاول المحافظة فعله هو توفير أماكن للباعة بمراكز المحافظة الخمسة، بشكل يحفظ لهم كرامتهم ولقمة عيشهم، لافتًا إلى أنهم قاموا بتوفير أتوبيس من المحافظة لنقل المواطنين من الأحياء إلى السوق الجديد، وذلك حتى يعتاد المواطنون على المكان.

 

وأضاف، في سياق متصل، أنه أصدر تعليمات بإعادة الحديقة الواقعة بميدان الشعلة إلى سابق عهدها، باعتبارها متنفس للسكان، وذلك ضمن خطة لتطوير الميدان بأكمله.

One Response to سكان الوادي يستقبلون إخلاء “الشعلة” من الباعة بالزغاريد والدموع

  1. eman 1:01 صباحًا, 31 أغسطس, 2014 at 1:01 صباحًا

    بلاش تطبيل والنبى ولا حد زغد ولا حاجة والناس قرفانة من الى بيحصل اولا المكان الجديد للبيع بعيد جدا على المواطن البسيط ومشروع فاشل بمعنى الكلمة

You must be logged in to post a comment Login