‘‘ستارت أب ويك إند’’ يغادر أسوان بثلاث بصمات إبداعية

لحظة توزيع الجوائز على الفائزين

لحظة توزيع الجوائز على الفائزين

**‘‘نخلة’’ و‘‘طابور’’ و‘‘نانا مول’’ يحتلون الثلاث مراتب الفائزة

 

أسوان: يسرا علي

25 فريقا من رواد ورائدات الأعمال، راودهم حلم الفوز بجائزة ‘‘ستارت أب ويك إند أسوان’’، وعملوا على تحقيق ذلك بأقصى جهد ممكن، لتطوير أفكارهم وجعلها قابلة للتنفيذ وتحقيق فائدة للمجتمع، طوال الثلاثة أيام الذين استمرت خلالهم فعاليات الـ‘‘ويك إند’’، في الفترة من 14 إلى 16 نوفمبر، في إطار مساهمة حكومة الولايات المتحدة في دعم الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، والذي يُنظَم على مستوى دولي. واختتمت الفعاليات أمس الأول، بفوز ثلاثة مشروعات متنوعة بين الإليكتروني والخدمي وتنمية الحرف، بعد أن تلقت الفرق المشاركة التدريب على يد نخبة من المدربين، وعُرضت أعمالهم على لجنة متنوعة من الحكام.

 

تقدمت إلى لجنة التحكيم في اليوم الأول من المسابقة 50 فكرة لمشروعات مبتكرة، أختير منهم 28 فكرة، وفى اليوم الثاني عقدت ورش عمل مع المدربين، ليعمل كل فريق على تطوير مشروعه، ليتم عرض الأفكار في اليوم الثالث بأفضل شكل ممكن، وكانت الأفكار المعروضة هي:

 

Power Fi -: وتهدف لحل مشكلة ضعف البطارية في الموبايل، حيث يتم شحن البطارية من خلال الموجات الموجودة في الهواء، وهي منفذة بالفعل في بعض الدول لكنها لم تكن بالصورة المطلوبة، وتكلفتها حوالي 100 ألف جنيه، بواقع 120 جنيه لكل شاحن، والدعاية لها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

 

– الكاشف: جهاز للكشف عن المواد المشعة والإشعاع النووي، والفكرة الأساسية فيه أنه سيستخدم أدوات غير مكلفة، مثل فيلم الكاميرا والقرص المشع، أي بتكلفة بسيطة، وهو غير قابل للكسر ويعمل بالطاقة الشمسية.

 

نانا مول: وهو أول متجر إليكتروني في أسوان، ويقدم بعض المنتجات الخاصة بالفتيات، وبدأت فكرته من إنشاء صفحة على ‘‘فيسبوك’’ لبيع الإكسسوارات، سجلت عددا كبيرا من الزوار.

 

– سمارت بورد: وهو نظام بتكلفة 500 جنيه، يسجل المحاضرات وعدد الحاضرين، لحل مشكلة الوصول المتأخر بالنسبة للجامعات، ويعمل بنظام اللمس، وهو أرخص سعرا من أمثاله في دول أخرى.

 

نخلة: وهى فكرة نابعة من المجتمع الأسواني، لاستغلال النخيل ومخلفاته في الصناعات الإبداعية مثل الأثاث ولعب الأطفال والأرابيسك، كما سيتم صناعة علف للحيوانات ومسحوق من البلح لصناعة العصير، والمستفيد منه الشباب من الجنسين.

 

– أنضف: عبارة عن صندوق قمامة جزء منه تحت الأرض، وعندما يمتلئ يعطى إشارة للسيارة لرفعه؛ والهدف منه الحفاظ على نظافة الشوارع والبيئة، وتكلفة المشروع 2 مليون جنيه، حيث تكلفة الـ‘‘كونتينر’’ أو الخزان الواحد 11 ألف جنيه.

 

– سلسلة: عبارة عن نظام يربط بين المريض والممرض أو الطبيب، وتحل مشكلة المرضى الذين يتعرضون للخطر لتأخر الطبيب في الوصول إليهم، وتعمل السلسلة بشريحة اتصال مع المريض والممرض، تباع بـ 100 جنيه.

 

– طاقتك خطوتك: وهو عبارة عن كرسي يحول حركة الجسم من الطاقة إلى حركة كهربائية وهو أشبه بالأجهزة الرياضية، والفئة المستهدفة شركات الأجهزة الكهربائية والعلاج الطبيعي.

 

– طابور: وهي فكرة تهدف لحل مشكلة الزحام في مصر، وخاصة الطوابير، من خلال عمل عداد إليكتروني ‘‘أون لاين’’، بحيث يُستخرج لكل عميل رقم، ليأخذه ويظل متابعا مع العداد تسلسل الأدوار، حتى يصل لدوره.

 

– كُليّتَك: وهي فكرة توفر معلومات مفصلة عن الكليات والتواصل مع الطلبة واكتشاف مهاراتهم، من خلال موقع إليكتروني، وتساعد من جهة أخرى الطالب في اختيار الكلية المناسبة له.

 

– Cash Unit: وهي عبارة عن Credit Card أو بطاقة ائتمانية لطلاب المدارس، تستطيع الأم التحكم من خلالها في مصروفاتهم، ومعرفة ما الذي اشتروه بالمصروف اليومي، من خلال التعامل مع مقصف المدرسة، والجهة المستهدفة لتسويق المشروع المدارس الخاصة .

 

– Mobile Up: وهو عبارة عن موقع إليكتروني به كل مميزات الموبايل، ومحركات البحث، ودليل خاص بأسوان.

 

– أمة اقرأ للصم والبكم: ويهدف لتعليم الصم والبكم على المواقع الالكترونية بلغة الإشارة.

 

– :saving heart وهو عبارة عن ساعة تتصل بالمستشفى أو بالأم أو بأي شخص، عند إصابة المريض بنوبة قلبية، لمعرفة مكان تواجده.

 

– هنغيَّر: يهدف لحل مشكلة التأخر الدراسي، الذي يدفع للاعتماد على الدروس الخصوصية، حيث يقدم البرنامج ‘‘كورسات’’ تستهدف الطلبة المتوسطة أو المتخلفين دراسيا لمساعدتهم.

 

– كيدو: موقع لتعليم الطفل وتنمية ذكائه عن طريق الرسوم والأشخاص الكرتونية المعروفة والمحببة لديهم، وكيفية أن يكون مبدعا، مع إرسال رسائل للأم للتعامل مع الطفل.

 

– على النت: موقع يقوم بتوصيل المعلومات عن السلع أو أي أشياء أخرى للشخص بسرعة فائقة، من خلال مراحل مختلفة للتعامل، ويكون باللغة العربية والإنجليزية.

 

– من حقي أعيش: وهو نادي لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالأطفال الأسوياء في المجتمع.

 

– كافية حكاوي البنات: فكرة مستوحاة من المجتمع الأسواني الذي يفرض قيودا على البنت في الخروج مع صديقاتها، والفكرة هي عمل نادى للبنات يمنح لهم الفرصة للعلب البلياردو والبلاي ستيشن وغيرها من الألعاب، ويوفر سبل التسلية والترفيه للبنات.

 

– You Are Project: وهو عبارة عن ‘‘سوفت وير’’ للكاميرا، يمكنها من تجميع بيانات ومعلومات عن الأشخاص الذين يترددون على المكان يوميا، ويمكن استخدامه بديلًا لبصمة الحضور والانصراف.

 

– E.R.C: مشروع لتدوير القمامة واستغلالها لصناعة البلاستيك، عن طريق شركات متخصصة في ذلك.

 

– زراعة الأسطح: وتهدف لزراعة متر مربع من أسطح المنازل طوال العام، بما يؤدى إلى إزالة 100 جم من الملوثات البيئية، وذلك بالمسطحات الخضراء، مما يؤدي إلى إنتاج الأوكسجين الكافي، كما تفيد في إنتاج نباتات طبية وعطرية وخضروات.

 

ومن بين المشروعات المعروضة، فاز مشروع ‘‘نخلة’’ بالمركز الأول، ليفوز بجائزة قدرها 10 آلاف دولار، بجانب منحة لتدريب الفرقة الشبابية التي تقدمت به، تبلغ قيمتها 4 آلاف دولار، وفي المركز الثاني جاء مشروع ‘‘طابور’’ الذي فاز بمنحة للتدريب تكلفتها 4 آلاف دولار، أما في المركز الثالث فجاء مشروع ‘‘نانا مول’’ الإليكتروني وحصل أيضا على منحة للتدريب تكلفتها 4 آلاف دولار، بينما حصل فريق ‘‘E.R.C’’ وفريق ‘‘أمة أقرأ’’، كرعاة، على تدريب لمدة عام.

 

شارك بالحدث نخبة من المدربين والحكام منهم شيرين شاهين، مدير العلاقات العامة والعلاقات الخارجية بشركة بيبسيكو مصر، ومينوش عبد المجيد العضو المنتدب لشركة يونيون كابيتال، كحكمين، أما المدربين فمنهم مي جاه الله، مؤسسة جمعية كنوز نوبية، وشيرين عبد السلام منسقة برنامج ‘‘ستارت أب’’ في مؤسسة ‘‘إنجاز مصر’’، وفادي رمزي عزيز، المدير الإقليمي لشركة (انتراكت إيجبت)، ومحمد واكد، أخصائي دعم الابتكار في مركز تكنولوجيا الابتكار وريادة الأعمال (TIEC)، وعزة عيسى مدير التسويق بمايكروسوفت مصر، وأيمن إسماعيل، مدير قطاع التسويق في ‘‘شنايدر إلكتريك’’، وسيف الدين البنداري، موظف بحوث الزراعة في (MC مصر)، ومحمد عمارة، مُيسِّر، وهشام وهبي، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة Innoventures، وخالد إسماعيل، العضو المنتدب لشركة إنتل الاتصالات المتنقلة.

 

وشارك أيضا في فريق التدريب زياد علي، الرئيس التنفيذي ومؤسس (ALZWAD)، ومينوش عبد المجيد، العضو المنتدب والمؤسس المشارك لاتحاد ‘‘كابيتال بارتنرز’’، ومصطفى الخولي، مدير التكنولوجيا في مصر مؤسسة خير، وأشرف رزق الله، مدير العمليات والتخطيط الاستراتيجي بمؤسسة LinkDevelopment، وماجد فراج، مدير قسم الابتكار في (5D)، وولاء محمد عاطف، من شركة مايكروسوفت، ومي حسام، مدير التمويل في مؤسسة ‘‘يُمكن’’.

 

حضر الحفل الختامي للفعاليات، اللواء مصطفى يسري، محافظ أسوان، والدكتور محمد بشير، رئيس فرع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بأسوان، وقاموا بتوزيع الجوائز على الفائزين. وأشاد المحافظ بدور برنامج ‘‘ستارت أب ويك إند’’ في رعاية الابتكارات والمشروعات الشبابية، والعمل على تحويل أفكارهم إلى مشروعات بناءة لخدمة المجتمع المحلي، مشيرا إلى أن ذلك يتماشى مع روح الثورة، التي كان من أهم مكتسباتها إحداث تغيير جذري في دور الشباب داخل وطنهم من التهميش والإقصاء إلى المشاركة الفعالة وقيادة بلادهم نحو مستقبل أفضل بالعلم والفكر.

 

وأوضح محافظ أسوان أن اختيار المحافظة لتكون المحطة الأولي لطرح ابتكارات ومشروعات الشباب، يؤكد أنها ليست مجرد مقصد سياحي كبير، ولكن هذا أعاد الريادة للمحافظة الواعدة لتصبح منارة يرى العالم من خلالها هذه الابتكارات والمبادرات المجتمعية الناجحة، وبيئة خصبة لرعاية شباب الأعمال.

 

You must be logged in to post a comment Login