“رئيسة تحرير المندرة” ضمن “أقوى 100 امرأة عربية”: 12 رقم قليل أوي على مصر

حنان سليمان

حنان سليمان

**رئيس تحرير “المندرة” على قائمة أقوي 100 امرأة عربية

**حنان سليمان: دموعي قريبة وسهل تنزل بسبب الظلم

**حنان: “صحفية من مصر” هو عنوان سيرتي الذاتية

 

المندرة: رشا هاشم

بالرغم من دخول اسم 12 امرأة مصرية فقط ضمن قائمة أقوى 100 امرأة عربية بمجلة “أرابيان بيزنس“، إلا أن الصحفية الشابة، حنان سليمان، رئيس تحرير “المندرة”، استطاعت أن تخلق لنفسها بما أنجزته مكانا بها، وأكدت حنان أنها لم تحضر حفل التكريم، وأن “المندرة” هي أكبر نجاح تنتظره حاليا.

 

شغلت حنان سليمان، منصب نائب رئيس قسم الشئون الخارجية في جريدة “روز اليوسف”، حاصلة على بكالوريوس إعلام من جامعة القاهرة، ودرست الصحافة الريادية بمركز “تاو نايت” للصحافة الريادية بجامعة سيتي بنيويورك، وآخرهم تكريم مجلة “أربيان بيزنس” كواحدة من أقوى 100 امرأة عربية.

 

الجائزة

 

حين سألنا حنان عن حفل التكريم، قالت إنها لم تحضره لأنه عبارة عن تكاليف وسفر لمجرد الاحتفال والحصول على بعض الصور. ودار الحوار كالتالي:

 

**12 امرأة مصرية من 100 امرأة عربية تم تكريمهن..

 

بجد أنا زعلانة ومستغربة الرقم ده قليل علي مصر وعندنا سيدات رائعات.

 

**ومستغربة ليه حقك تفرحي..

 

مستغربة لأني مش عارفة معايير الاختيار علي أساس ايه وأعتبر أنه لم يكن هناك شفافية والمعايير غير واضحة، فعلي سبيل المثال يسرا كانت في القائمة السنة اللي فاتت وموجودة في القائمة السنة دي.

 

**حضرتي حفل تكريم مجلة “أرابيان بيزنس” في دبي 12 مارس..

 

لم أحضر لأني غير مقتنعة بفكرة السفر وتحمل النفقات لمجرد إنها احتفالية وصور ليس أكثر.

 

**كان فيه ناس تستحق التكريم..

 

كتير وناس أعرفهم.

 

**المستشارة تهاني الجبالي قالت علي القائمة “سمك، لبن، تمر هندي”..

 

مشفتهاش ومعرفش قالت كده ليه.

 

**وجود توكل كرمان في القائمة مضايقكيش زي الجبالي..

 

مأزعجنيش لأني ممكن أكون مختلفة مع حد سياسيا بس أنا عارفة إن في كل تيار فيه ناس قوية.

 

**شوفتي أماني الخياط لما علقت علي اسم المجلة “أربيان بيزنس” وقالت إنها “شغل بيزنس”..

 

مشفتهاش ومش بتفرج عليها.

 

نقابة الصحفيين

 

وفي إطار الحديث عن نقابة الصحفيين، أكدت حنان أنها لا ترى أن النقابة حاليا تسير في الاتجاه السليم، فهي لا تؤدي دورها في حماية الصحفيين أثناء التغطية الصحفية، وأنه من غير المقبول أن يكون هناك الكثير من الصحفيين الذين يعملون بشكل حر دون الانتماء لمؤسسة صحفية ولكن لا يحق لهم التسجيل بالنقابة.

 

وأضافت حنان أن فكرة “السترات” التي وافقت عليها النقابة والتي تشبه ملابس الجيش غير مقبولة فالصحفي يجب أن يكون موضوعي ولا يضع أي إشارات تدل على انتماءه لإحدى المؤسسات أو تشبهها.

 

وفي إطار الحديث عن نقابة الصحفيين، أكدت حنان أنها ضد فكرة ربط دخول النقابة بالحصول على تدريبات معينة بالإضافة لتحديد حصة معينة من الأعضاء لكل مؤسسة صحفية في الشكل الجديد المقترح لعضوية النقابة. وعند سؤالها عن وصول “الكوسة” للنقابة ضحكت ثم قالت: “الكوسة في النقابة وغيرها ثقافة مصرية أصيلة”.

 

وعندما وصلنا للحديث عن مستقبل النقابة، قالت إنها تشعر أن النقابة لا تسير في الاتجاه السليم، كما أن هناك دعوات من المجلس لعقد جمعية عمومية ولكن كل مرة لا يكتمل النصاب، وفي نفس الإطار أضافت أنه يتم العمل على زيادة بدل التدريب والتكنولوجيا حاليا من 1200 إلى 1500.

 

وعن رأيها في الإعلام وما ترغب في تحقيقه به، قالت:”إحنا بنبدأ من الصفر ومش مفروض إننا كإعلاميين نصنف الناس طول الوقت وعلي الرغم من كده الناس استنبطت إن الإعلام أداة لرأس المال يخدمه ويعمل على التوجيه لجانب معين أو الترويج لأكاذيب وده فهم خطأ وفيه إعلاميين في مصر بيتجاوزا جدا في ميثاق الشرف الصحفي وفي الخارج يوجد إعلام مهني”.

 

“المندرة”

 

ثم أخذنا الحديث عن موقع “المندرة” وكونها رئيسة تحريره، أعلنت اهتمامها الكبير به وأنه النجاح الأكبر الذي تنتظره في الفترة القادمة.

 

وفي إطار الحديث عن الموقع، قالت رئيسة التحرير إن تصميم الموقع يرجع إلى أحمد توفيق، المدير التنفيذي، المسئول عن قسم تكنولوجيا المعلومات بالموقع، الذي اقترح عدة نماذج جيدة وتم اختيار الأفضل بينهم، كما أن اسم الموقع يعني “مكان الضيافة”. وعند سؤالها عن اختيار المحلية قالت: “المحلية ليها مستقبل ناجح بره وهتنجح الفترة الجاية في مصر، مش معني إن فيه بعض الممارسات مش مظبوطة يبقى منعملش الكويس”.

 

الجانب الشخصي

 

عندما وصل الحديث مع حنان إلى الجوانب الشخصية قالت إن وصفها كـ “صحفية” هو الأقرب إلى قلبها، وإن كونها رئيس تحرير وصحفية وباحثة ومدربة لا يمثل لها تشتيت إنما هو أمر اعتادته، وإن أول أهدافها كان دخول كلية الإعلام.

 

وعن مدى اقتناعها بما وصلت إليه “المندرة”، قالت: “لسه مش زي ما أنا عايزاها وكان رأيي أن الاستثمار في البشر يتخطي الفلوس في كونه حد بيكبر مع المكان وكانت توقعاتي أكبر من كده، الأساس في الموقع هو الصحفيين ولحد دلوقتي مش لاقية استجابة كافية”.

 

وأضافت حنان أن في البداية كانت خطوطها الحمراء الثوابت الأخلاقية مثل عدم الخلط بين المادة التحريرية والدعاية وخلافه, وبعد عملها في “روز اليوسف” أضافت خطا جديدا وهو عدم العمل في مكان له توجهات سياسية، فهي تعتبر من العوامل التي ساهمت في تطويرها المستمر لنفسها.

 

وبسؤالها عن أشياء كانت تظن إنها الصواب ثم أدركت العكس، قالت: “كنت فاكرة إن أي حد بيبتدي مشروع محتاج فلوس ولكن عرفت إن الأهم إنه يكون عندك خطة ورؤية وتفاصيل ومفيش حاجة تقع منك لأي سبب”.

 

وقالت حنان إن طفولتها من العوامل التي أثرت فيها بشكل كبير فهي منذ صغرها ترفض الظلم بكافة أشكاله ولا زالت ترفضه حتى الآن وهو من الأشياء التي من الممكن أن تنزل لها دموعها بسهولة، وهي ترى أن الفشل هو فرصة جديدة للنجاح، موضحة: “فيه مثل بيقول الضربة اللي متقتلش تقوي، فشلت في حاجات شخصية ومهنية لكن المهم إني إتعلمت، وفيه ناس ناجحة جدا ياما فشلوا زي صاحب تطبيق “واتس آب” اللي اشتراه منه “فيسبوك” بـ 18 مليار دولار بعد ما رفض يشغله عنده في البداية”.

 

**قولي رسالة لحد..

 

عبد الله كمال، رئيس تحرير “روز اليوسف” سابقا، عايزه أقول له “شكرًا لأنك خلتني أعمل حاجات كتير”.

 

**كتابك المفضل..

 

“دموع القلب” كتاب صوفي بالإنجليزية.

 

**تجربة غيرت حياتك..

 

“المندرة”.

 

**الغيرة..

 

بغير بس غيرة محمودة، تشجعني لكن مش بتمنى النعمة تزول من حد.

 

**مثلك الأعلى..

 

مفيش حد كامل، كل شخص عنده حاجات حلوة وحاجات مش حلوة.

 

**بيقولوا إن الحياة الزوجية مع صحفية أمر صعب..

 

فيه ناس كتير مبسوطة المهم يكونوا مقدرين طبيعة شغل بعض.

 

**الزواج “قيود” أم “استقرار” أم “مسئولية”

 

مسئولية.

 

**مواصفات زوج المستقبل..

 

مفيش حاجة اسمها مواصفات، فيه إنك لما تشوفيه تقبليه زي ما هو.

 

**ممكن تبكي عشان راجل؟

 

آه ممكن، كل إنسان عنده نقط قوة وضعف المهم إن الراجل يقدر عشان ميستغلش النقطة دي ضدك.

 

**مقاييس الاختيار

 

“الإنسان نفسه”.

 

**عنوان لسيرتك الذاتية..

 

“صحفية من مصر”.

One Response to “رئيسة تحرير المندرة” ضمن “أقوى 100 امرأة عربية”: 12 رقم قليل أوي على مصر

  1. فهد العياط 2:34 مساءً, 12 مايو, 2014 at 2:34 مساءً

    بالتوفيق دائما .. جهد متميز

You must be logged in to post a comment Login