دورات كرة القدم الرمضانية تختفى بقرى المنيا وتشتعل بمراكزها

نادي المنيا الرياضي - كاميرا: مصطفى خاطر

نادي المنيا الرياضي – كاميرا: مصطفى خاطر

**وكيل الشباب والرياضة: الدورات الرمضانية انطلقت بمراكز الشباب منذ العاشر من رمضان وسيتم تنظيم مهرجان صيفي خلال الشهر

 

المنيا: أحمد سليمان

كرة القدم والدورات الرمضانية الليلية، وسط الحضور الكثيف وبهجة الإضاءة والزينة الرمضانية بالملاعب، داخل كل قرية مصرية وفي مختلف مراكز الشباب، أمر اعتاد الشباب الترتيب له قبل بداية الشهر الكريم، وأصبح سنة رمضانية لا يحيد الشباب عنها في كل عام.

 

ووسط الصراعات السياسية الحادة التي تشهدها البلاد، وحالة الانقسام المجتمعي وتصاعد وتيرة الأحداث إلي العنف, اختفى عدد كبير من قرى محافظة المنيا عن المشهد الرياضي الرمضاني, علي عكس ما هو قائم بالمراكز التي تُقام بها حاليا دورات تستمر حتي نهاية شهر رمضان, وغابت قرى مركز المنيا ومنها “صفط الخمار – تله – صفط الشرقة – طهنشا”، وقرى أبو قرقاص ومنها “ريدة – الحواصلية – اتليدم”، وذلك بحسب تأكيدات قاطنيها ومسئولي مراكز الشباب التابعة لها.

 

جمال سالم، مدرب نادي المنيا الرياضي، فسر غياب القرى عن المشهد الرمضاني علي عكس ما هو معتاد بتدهور الملاعب وغياب عوامل الأمن والسلامة بها، إلي جانب ارتفاع درجة الحرارة نهارا ما يدفع الشباب إلي تأجيل عملهم ليلا ما لا يدع متسعا من الوقت لممارسة النشاط الرياضي، مشيراً إلى اكتفاء شباب القري بالدورات المقامة داخل مركز الشباب التابع لهم، وإدراج فريق قريتهم ضمن فرق الدورة.

 

ومن ناحيته، أعلن الدكتور بهاء الدين علي، وكيل وزارة الشباب والرياضية بالمنيا، في تصريحات خاصة لـ”المندرة” انطلاق الدورات الرمضانية لكرة القدم بجميع مراكز الشباب بمحافظة المنيا منذ العاشر من رمضان، موضحا أنه سيعلن عن مهرجان صيفي خلال الشهر الكريم.

 

وأوضح وكيل الوزارة أنه سيتم وضع الجداول الزمنية وتشكيلات الفرق استعدادا للمهرجان الصيفي الرمضاني علي مستوي المحافظة، والذي سيبدأ خلال الأيام القادمة ويستمر حتى نهاية شهر رمضان، مشيرا إلى أن دورات مراكز الشباب الرمضانية تُجري حاليا بمختلف المراكز، حيث يضم كل مركز مجموعة من الفرق الرياضية تقام بينها دورة رمضانية ليلية.

 

بهاء الدين لفت إلى أن معظم الفعاليات والدورات الرياضية بمراكز الشباب تقام في تمام العاشرة إلا الربع مساءً وتستمر حتى الواحدة صباحا، ويتولي كل مركز شباب تنظيم المباريات واختيار الحكام والموعد الزمني المجدول لكل مباراة كخريطة داخلية لسير النشاط الرياضي بداخله.

 

وتحدد مراكز الشباب الفرق الأربعة علي رأس كل مجموعة، بعد تصفيات الدورة وتسليمها جوائز، إلي جانب إقامة احتفاليات ليلية بفوزها داخل مراكز الشباب.

 

 

You must be logged in to post a comment Login