بالصور.. حالة من الهدوء الحذر بين عائلتي العرب والهوارة بسوهاج.. والأمن يدفع خمسة أطنان دقيق و240 أسطوانة بوتاجاز

 سوهاج: محمد عبده

بعد التطورات الخطيرة التي شهدتها الأيام الأخيرة في الحرب بين عائلتي العرب والهوارة، بقرى ونجوع أولاد يحيى، وأولاد خليفة، بمركز دار السلام بسوهاج، والتي راح ضحيتها خمسة أشخاص، من بينهم سيدة وإصابة أحدى عشر أخرين، سادت حالة من الهدوء الحذر بينهم.

 

وقال اللواء محسن الجندي، مدير أمن سوهاج، إنه في إطار الجهود الأمنية المبذولة لتحقيق التهدئة بين طرفي الخصومة الثأرية رقم 6 لسنة 2011، بين قريتي أولاد خليفة، وأولاد يحيي، دائرة مركز دار السلام، نجحت الأجهزة الأمنية عن طريق الدفع بالحكماء ورؤوس العائلات والمؤثرين، في التوصل إلى صلح أولي بينهما، يتضمن اتفاق على إنهاء النزاع القائم بين القبيلتين بالتراضي فيما بينهما، على حد قوله.

 

وأوضح الجندي أنه تم الاتفاق بالأمس على قيام الطرفان بإقامة سرادق عزاء لكل منهما على حدة، لتلقي العزاء في ضحايا الاشتباكات، التي وقعت مؤخرًا، ونبذ كافة الخلافات السابقة، والتنازل عن جميع القضايا القائمة في مرحلة التحقيقات منها، مشيراً إلى أن الصلح نجح بالجهود الأمنية، التي قام بها قيادات المديرية، لاحتواء النزاع، ومتابعة الدفع بالمؤثرين من العمد والمشايخ.

 

واستمر اليوم تواجد القوات الأمنية في محيط القريتين، بعد إقرار الطرفين بالامتناع عن أي تصرفات، من شأنها تعطيل الحياة اليومية، ومنها “الطرق، المنشآت العامة”، وتم تأمين كافة الاحتياجات لقرية أولاد خليفة بواقع خمسة أطنان دقيق للمخابز، و240 أسطوانة بوتاجاز، كما تم إصلاح أعطال الكهرباء.

 

وقام مدير الأمن وقيادات المديرية، بزيارة دواوين عائلات قرى “أولاد يحي قبلي، أولاد يحي الحاجر، أولاد خليفة”، وذلك للتأكيد على ما تم التوصل إليه، من جهود الصلح، وتقديم واجب العزاء، ومتابعة انتظام كافة الخدمات.

 

You must be logged in to post a comment Login