تعليم الفيوم تحذر المعلمين من تلقي أموال مقابل نتيجة الامتحانات

وكيل وزارة التعليم بالفيوم

وكيل وزارة بالفيوم

الفيوم: سعاد مصطفي

أكد محمود العمريطى، وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، أن العدالة والشفافية والبعد عن أي تعقيدات داخل ورقة الامتحانات يجب أن يكون سمة لامتحانات الفيوم، التي ستبدأ بعد غد الأربعاء بجميع مراحل النقل.

 

جاء ذلك خلال لقائه العمريطي أمس بالموجهين العموم للمواد الدراسية ومديري الإدارات النوعية بالمديرية، لمناقشة الاستعداد للامتحانات وتصحيح الشهادات، بحضور محمود أبو الغيط، وكيل المديرية، وجمال عبد الحليم، مدير عام الخدمات التربوية، وسهير محمد رشاد، مدير إدارة العلاقات العامة بالديوان.

 

وطالب وكيل الوزارة بضرورة التأكد من أن الامتحانات في مستوى الطالب المتوسط وبعيدة عن أي تعقيدات ومطابقة لورقة الامتحانات، وأن تكون إجابة الأسئلة واضحة لا تحتمل إجابتين أو إجابات متعددة، كما طالب بالدقة في التصحيح على أن يشرف الموجهون على عمليات التصحيح، ويكون توقيع كل مصحح أمام سؤاله وضرورة تحقيق العدالة في النتائج، وتكون نتائج حقيقية كاشفة لسير العملية التعليمية على أن يكون المصحح متخصصا في المادة والاستعانة بأي مدرسين من المدارس الأخرى لسد العجز في التصحيح.

 

حذر العمريطي من إعلان أي نتائج قبل أخذ العينات العشوائية وتحليلها من قبل الموجهين في جميع المدارس، كما حذر من تقاضى أي مبالغ من الطلاب مقابل النتيجة أو ربط إعلانها بالمصروفات الدراسية أو حجبها عمن لم يسدد المصروفات.

 

من جهته، أشار أبو الغيط إلى ضرورة مراعاة أخطاء الترجمة في امتحانات مدارس اللغات، واشتراك موجه المدرسة مع الموجه العام في الترجمة وتوقيع الموجهين في دفاتر الحضور والانصراف، والتعاون التام بين الكنترولات والموجهين العموم وتشكيل لجان عمل لتلقي تقارير يومية عن سير العمل في امتحانات المدارس.

You must be logged in to post a comment Login