تصالح قريتي الإخصاص وغمازة الكبرى بالصف على “الغداء”

: هدير حسن

في خطوة فعلية لحل الأزمة بين أهالي قريتي الإخصاص وغمازة الكبرى لخلافهما على قطعة أرض، استضافت عائلة شندي بقرية الإخصاص بمدينة الصف عصر أمس أهالي قرية غمازة الكبرى على الغداء فيما يطلق عليه “غذاء الصلح”، والتي كان قد اتفق الطرفان على إقامتها في الجلسة العرفية في الثالث والعشرين من نوفمبر الماضي.

 

كانت إشتباكات استمرت لثلاثة أيام بين أهالي القريتين بعد اعتداء أفراد من الطرفين على قطعة أرض مملوكة للدولة بمنطقة ترعة الأخشاب أدت إلى إحراق منازل ووفاة ثلاث مواطنين من أهالي القريتين نتيجة تبادل الأعيرة النارية .

 

وتقرر على إثر هذه الإشتباكات عقد جلسة عرفية حضرتها القيادات الأمنية واللجان الشعبية وأعضاء مجلس الشعب المنحل وأهالي عائلات القريتين من أجل فض هذه الاشتباكات. وحكمت الجلسة العرفية بتغريم عائلة شندي بقرية الإخصاص مبلغ 860 ألف جنيه لصالح “غمازة الكبرى” التي تنازلت عن 360 ألف منها. وحكم بتخصيص قطعة الأرض التنازع عليها لبناء موقف للسيارات، كما تقرر إقامة غذاء بقرية الإخصاص تستضيف فيه أهالي قرية غمازة الكبرى، على أن تردها في منتصف ديسمبر المقبل .

 

كانت هذه الأحكام قد وردت بجلسة النطق بالحكم العرفية في 23 نوفمبر الماضي.

You must be logged in to post a comment Login