تجاوزات الاستفتاء في الفيوم: تأخر فتح لجان وتصويت جماعي وانسحاب موظفين من العمل وتكدس لقلة الموظفين داخل اللجان

الفيوم: ولاء كيلاني وهالة إمام وسعاد مصطفى

شهدت محافظة الفيوم طوابير طويلة للرجال في مقابل إقبال متوسط من السيدات على التصويت في بداية اليوم، وتأخر فتح باب لجنة 47 مدرسة محمد معبد بالفيوم حتى التاسعة و40 دقيقة، ورفض قاضي بمدرسة عائشة حسنين ثانوية بنات التصويت نيابة عن سيدة أمية طلبت منه ذلك، مكتفيا بشرح الورقة، بينما عنف قاضي موظف يوجه الناخبين بلجنة 18بمدرسة طامية الإعدادية بالفيوم، وقال قاضي لجنة 22 أنهم يقومون بالكشف عن هوية كافة الناخبين حتى المنقبات.

 

 

شهدت لجنة 30 مدرسة بحر يوسف تصويت جماعي ولم يكن مسموح بدخول مراقبين إلا من الإخوان، وتأخر فتح لجنة 37 بمدرسة عثمان بن عفان الابتدائية بمركز سنورس بالفيوم حتى 12 ظهراً لعدم حضور كشف الناخبين، وانسحب كافة الموظفين بمدرسة بحر يوسف بالفيوم باستثناء اثنين بعد علمهم بأنهم لن يتقاضوا مكافأة علي عملهم.

 

 

قال فادي ماجد، مراقب للمجلس القومي لحقوق الإنسان، إن عدد الموظفين الستة في لجنة رقم 27 بمدرسة الفيوم الثانية بنات بإطسا، لم يكتمل إلا في الساعة الثانية إلا الربع، وكانوا قبلها ثلاث موظفين فقط إلى جانب القاضي، وشهدت لجان مركزي الفيوم وسنورس تكدس أمامها بسبب قلة الموظفين داخلها، كما شهدت مدرسة عزة زيدان التجريبية لغات بالفيوم إقبالا كثيفا حيث وصل طابور الناخبين إلى الرصيف خارج المدرسة وتكدس الناخبين بداخلها.

 

 

شهدت اللجنة 27 الوحيدة بمدرسة سالم الواحد بقرية الفلاح مركز يوسف الصديق إقبال ضعيف، وتم إغلاق لجنتي 45 و 46 في قرية جردو مركز اطسا لأسباب غير معلومة، وتغيب قاضي داخل اللجنة رقم (5) بمدرسة العجمين الابتدائية لبعض الوقت عن اللجنة، وقام القاضي بمدرسة سنوفر لجنة رقم 15 بتوجيه الناخبين للتصويت بنعم، وتم عمل محضر برقم 6629 إداري مركز الفيوم.

 

 

You must be logged in to post a comment Login