بعد أزمة دير الأنبا مكاريوس.. وزير البيئة بالفيوم يتفقد محمية «وادي الريان»

دير الأنبا مكاريوس

دير الأنبا مكاريوس

الفيوم: سعاد مصطفي

تفقد اليوم الدكتور مصطفى حسين كامل وزير الدولة لشئون البيئة والدكتور خالد علم الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون البيئة أوضاع المحميات الطبيعية في محافظة الفيوم في أعقاب الأزمة البيئية التي تهدد محمية وادي الريان نتيجة للتوسعات في دير الأنبا مكاريوس التي تمت دون أخذ الموافقات القانونية والبيئية اللازمة.

 

وتتلخص التوسعات في بناء سور يحيط مئات الأفدنة بطول 10 كم مربع يضم أيضا منطقة العيون الكبريتية التي تفجرت في المنطقة منذ عشرات السنين وهي وسيلة الشرب الوحيدة للحيوانات البرية بالمحمية مثل (الغزال المصري والذئب المصري والثعلب الأحمر والغزال الأبيض الناري والمهددة بالانقراض) مما يسبب دمار النظام البيئي في المحمية.

 

واجتمع الوزير بالمهندس أحمد على محافظ الفيوم في ديوان عام المحافظة لاستعراض الموقف البيئي للمحافظة والوقوف على حلول للمشكلات البيئية خاصة في مجال إدارة المخلفات الصلبة وإدارة البحيرات، ومتابعة عمليات رفع التراكمات بالمحافظة والتي قامت وزارة البيئة بدعمها بمبلغ 350 ألف جنيه لرفع 30 ألف متر تراكمات.

 

وبحث الوزير تعظيم إيرادات المياه في وادي الريان بالتعاون مع وزارة الري والمحافظة من خلال توسعة وتعميق المصرف المكشوف، وتطوير ورفع كفاءة مدخل النفق حوالي 8 كيلو متر والقيام بعمليات نظافة مستمرة حتى لا يتم إعاقة سريان المياه وعودة الشلال لشكله الطبيعي مما يؤدي لعودة إيرادات المياه لما كانت عليه ، بالإضافة إلى بحث تطوير منطقة وادي الريان بالكامل كمنتجع سياحي بيئي، وبحث سبل تعظيم أنشطة المزارع السمكية وزيادة الرقعة الزراعية بالمكان، حيث من المستهدف زراعة محاصيل من النباتات الطبية والعطرية.

 

كانت إيرادات المياه الواردة عبر النفق قد انخفضت بما يوازي أكثر من النصف (حوالي 56%) مما أدي إلى اضمحلال شلال المياه ونقص المياه في البحيرة الثانية، وبحث الوزير مشكلة الارتفاع المستمر لمنسوب مياه بحيرة قارون خاصة في فصل الشتاء مما يؤدى إلى غمر الأراضي الزراعية على الشاطئ الجنوبي للبحيرة.

 

وتفقد الوزير معدات النظافة الجديدة التي قامت الوزارة بدعم المحافظة بها من خلال المبادرة العاجلة لتحسين مستوى النظافة العامة 2012 والتي تقدر في حدود 7 مليون جنيه، حيث يتم حاليا رفع تراكمات من الطريق الدائري حول مدينة الفيوم .

 

You must be logged in to post a comment Login