بالفيديو:”بطل من الصعيد” شكل جديد لـ “الكارتون الصعيدي”

 

المندرة: منة الله محسن

“من قلبه وروحه مصري.. والنيل جواه بيسري”.. كلمات علقت بأذهاننا ورددناها كثيرا وكبرنا على سماعها، البطل النوبي الصغير بكار و”المعزة رشيدة”، على أنغام الفنان محمد منير وقت الإفطار برمضان كل عام، ولكن الآن ومع التطور المستمر ظهرت أشكال جديدة للبطل الصعيدي في أفلام ومسلسلات الكارتون، ومنها مسلسل “بطل من ” الذي يعرض منذ بداية رمضان ويرصد حياة العائلة الصعيدية وحبها للعمل والتعاون المستمر بينهم، ولم يعتمد المسلسل على الصورة النمطية للطفل الصعيدي مرتديا الجلباب القصير الملون و”الطاقية” بألوانها الزاهية، ولكنه وضعه في شكل الطفل العادي الذي يرتدي زيه المدرسي ويتحدث بلهجة أقرب إلى العادية منها إلى الصعيدية. ويعرض المسلسل يوميا على القناة الأولى بالتليفزيون المصري.

 


 

وتدور أحداث المسلسل حول عائلة من الصعيد حيث يعمل الأب في الحقول ويساعده ابنه أحيانا بعد عودته من المدرسة، كما إنه يتناول المناهج التعليمية والتاريخ الصعيدي وضرورة العطف على الضعيف من خلال مواقف بسيطة يمر بها أبطال المسلسل، ورصد “الكارتون” ظاهرة قد تبدو غربية بعض الشيء في مسلسل كارتون ولكنها مألوفة لدى المجتمع الصعيدي وهي الثأر والخلافات بين القبائل.

 


 

 

ولا يعتبر مسلسل الكارتون “بطل من الصعيد” هو الأول من نوعه الذي يجسد شخصيات أطفال من الصعيد، ولكن كان هناك عدد من مسلسلات الكارتون التي قدمت من قبل كالمسلسل الشهير “بكار” والذي كان علامة مميزة من علامات رمضان يوميا بعد مدفع الإفطار، ومن إخراج منى أبو النصر، وكذلك هناك مسلسل آخر يتناول شخصيات متنوعة من الصعيد في قالب كوميدي وهو “بسنت ودياسطي”.

 

حلقة من مسلسل “بكار”.


 

حلقة من مسلسل “بسنت ودياسطي”.

 


You must be logged in to post a comment Login