بالفيديو: ٥٠ عاما علي السد العالي

أسوان: يسرا علي

عندما تذهب إلى أسوان لن تشعر فقط إنك انتقلت إلى عالم وأجواء مختلفة ولكنك ستشعر أيضا بالبهجة في كل خطوة تخطوها، ففي هذه المحافظة حالة من السلام لم تكتف بوجودها بل تعمل على نشرها في العالم أجمع كلما سنحت لها فرصة وآخر هذه الفرص الاحتفالية التي نظمتها أمام رمز الصداقة المصرية الروسية، بمناسبة اليوبيل الذهبي لمرور 50 عاما على تحويل مجري نهر النيل والتي شهدت مجموعة من العروض الفنية الرائعة.

 

شهدت الاحتفالية افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية التي تجسد مراحل إنشاء السد العالي، كما تم عرض فيلم تسجيلي وثائقي لتحول مجرى نهر النيل عام 1964، واختتمت الاحتفالية بتقديم عروض فنية فلكلورية تعكس الموروثات الثقافية الأسوانية والنوبية، وذلك بحضور سيرجي كيربيتشينكو، السفير الروسي.

 

وقال السفير الروسي، إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، هنأ نظيره المصري، عدلي منصور، بمناسبة الاحتفالية، وإن هناك المزيد من التعاون بين روسيا ومصر، وإن الصداقة بين الدولتين خالدة منذ عهد الزعيم جمال عبد الناصر ونيكيتا خرشوف.

 

وشكر السفير الروسي الأجهزة التنفيذية والشعبية في أسوان لحفاوة الاستقبال. وكانت الاحتفالية تحت رعاية المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية المؤقت، بمناسبة اليوبيل الذهبي الذي تزامن مع انتهاء العمل في المرحلة الأولى لإنشاء السد العالي عام 1964.

 

يمكنك مشاهدة كلمة السفير الروسي وبعض فقرات الاحتفالية هنا



وحضر الاحتفالية مصطفى يسري، محافظ أسوان، و سيرجي كيربيتشينكو، السفير الروسي، و16 من الخبراء الروس الذين شاركوا في بناء السد العالي، وأسرة الراحل صدقي سليمان، وزير السد العالي، والدكتور حسين الشافعي، مستشار وكالة الفضاء الروسية، والدكتور منصور كباش، رئيس جامعة أسوان، والقيادات الأمنية والشعبية بالمحافظة.

 

وقال محافظ أسوان، إن الاحتفالية تبعث رسالة سلام إلى العالم أجمع لتؤكد أن مصر آمنه وشعبها مستمر في طريقه نحو بناء دولة مدنية حديثة تسودها الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

 

وأشاد يسري بالدور الذي قام به الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في مواجهة التحديات لبناء السد العالي، والدور الريادي لروسيا في إنجاح المشروع.

 

وخلال الاحتفالية، كرم كلٌ من محافظ أسوان والسفير الروسي، الخبراء المصريين والروس الذين شاركوا في بناء السد العالي. وكان على رأس المكرمين المهندس يوري أميلتشينكو، صاحب تصميم رمز الصداقة المصرية الروسية الذي تم إنشاؤه في عام 1974، شيتانوف فلاديمير، خبير الطاقة العالمي، كما كرموا اثنين من المصريين بناة السد العالي وهما آدم محمد آدم، كبير الفنيين لأعمال الحقن، والمهدي شاكر محمد، كبير الفنيين للشئون الميكانيكية، بالإضافة إلى 8 من قيادات الهيئة العامة للسد العالي وخزان أسوان وشركة المحطات المائية لإنتاج الكهرباء.

You must be logged in to post a comment Login