بالصور.. سوهاج ترفع شعار “الصلح خير” لوقف نزيف الدم بين عائلتي الطعمة والرشايدة

 سوهاج: كريمة مهران

عقد اليوم مؤتمر للصلح في قرية الطليحات بطهطا، بين عائلتي الطعمة، بقرية الجبيرات مركز جهينة، وقبيلة الرشايدة، بنجع العرب مركز طهطا، ودعا للصلح الحاج كمال عمر غنيم، ومحمود حسن صقر، وذلك لوقف نزيف الدم بين العائلتين، الذي استمر لمدة ثلاث سنوات، راح ضحيتها ثلاثة قتلى، وثلاثة مصابين، وسبعة محكوم عليهم بالسجن المشدد.

 

وترجع أساس المشكلة بين العائلتين إلى خلاف، بسبب قطعة أرض زراعية، تريد كل من العائلتين امتلاكها، مما أدى إلى نشوب التشاجر بالأسلحة النارية، والأسلحة البيضاء منذ عام 2010، وولد الثأر بينهم، وتحولت البلدة إلى حرب، حيث سيطر الخوف على الناس، وباتوا لا يخرجوا في الليل، مما جعل العائلات الأخرى، تفكر في محاولة الإصلاح بينهم، ورغم رفض العائلتين للصلح في البداية، إلا أنهم قرروا اليوم وقف النزاع، وعقد الصلح في احتفال، ضم عشرات الآلاف من الناس.

 

وكان شرط الصلح، أن يدلي كل من الطرفين، بأقواله أمام المحكمة، لصالح المسجونين من العائلتين، وقمست العائلتان يمين الصلح، وقرأ جميع الحضور فاتحة القرآن الكريم، تمهيداً للصلح، ودعوا جميع الحضور لتناول وجبة الغداء، تعبيراً بالفرحة العارمة بالصلح.

 

حضر مؤتمر الصلح كل من، المهندس محمد عبد القادر علي، رئيس مركز جهينة، والعميد عبد الفتاح الشحات، رئيس فرع الشمال، والرائد عبد الرحمن عويس, رئيس مباحث جهينة طهطا، والعقيد عمر محروس، مأمور مركز جهينة، وعدد من قوات الأمن، والدكتور عبد الستار إبراهيم، عضو هيئة التدريس بكلية اللغة العربية، واعتذر محافظ سوهاج عن الحضور، وناب عنه مدير مكتبه.

 

You must be logged in to post a comment Login