بالصور.. الجمعية المصرية لشباب الأعمال تطلق اليوم “شهر مارس الريادي” بجامعة القاهرة

 الجيزة: هدير حسن

عقدت اليوم الجمعية المصرية لشباب الأعمال حفل إفتتاح “شهر مارس الريادي”، بقاعة ابن سيناء، بجامعة القاهرة، وهو الشهر الذي يشهد محاضرات عن ريادة الأعمال بخمس جامعات مصرية، وهم القاهرة، عين شمس، الفيوم، طنطا، الإسكندرية.

 

وقال المهندس خالد فاروق، عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال، إن الهدف من الشهر الريادي هو تعلم كيف يستطيع أي شخص أن يبدأ مشروعه وشركته الخاصة، ومن أين يمكنه أن يحصل على التصاريح والتراخيص الخاصة بذلك، مضيفاً في كلمته الإفتتاحية للحفل، “أهم شئ هو الإبداع والقدرة على التفكير خارج الإطار العادي، والبعد عن الخوف لإنه مستحيل يعمل التغيير، اللي بيحتاج للمخاطرة والتصدي للمشاكل، والشهر الريادي هو وسيلة الشباب، ليتعلموا ويبتكروا وتصبح لديهم القدرة على التعامل مع سوق العمل”.

 

وقدمت رانيا عزب، مؤسسة شركة 4- بي أر للعلاقات العامة، محاضرة عن العلاقات العامة، التي ترى إنها مجال إبداعي ويدير عملية تعامل الشركات مع الإعلام، وقالت عن العمل بالعلاقات العامة “هناك مفهوم خاطيء عن العلاقات العامة وإنها واجهة تجميلية فقط، ولكنها تعتبر هيئة إستشارية للشركات، وتدير سمعتهم، وتقدم العلاقات العامة نصيحة الشركات بتقديم الخدمة المجتمعية، حتى يتفاعل معهم المجتمع بشكل أفضل، والعلاقات العامة بعد الثورة بالأخص تدير كل يوم أزمة في الشركات أحياناً بسبب الإضرابات أو الإشاعات، ويكون دورها توضيح الحقيقة المتعلقة بالموضوع، كما إنها تقوم بتدريب المتحدثين الرسميين لهذه الشركات حتى يستطيعوا التعامل مع الإعلام ومواجهة أي أزمة قد يتعرض لها عند ظهوره في وسائل الإعلام”.

 

وأضافت “يجب على من يريد العمل بمجال العلاقات العامة أن يكون لديه استراتيجية، مُطلع، مهتم بالتفاصيل، خبير في مجال الأعمال، خلاق ومبدع، قادر على تغيير وجهات نظر الأخرين، ويجب التعامل مع الإعلام البديل في نشر أفكار وخدمات وعمل أي شركة جديدة”.

 

وتعتبر تلك السنة الأولى التي يقام بها “شهر مارس الريادي”، حيث أن الجمعية المصرية لأعمال الشباب قامت بفتح مكتب “key cdc”، بهدف التطوير المهني بخمس جامعات مصرية، بدأتها بعين شمس، ثم القاهرة، والفيوم، وطنطا والإسكندرية، وهذا المكتب يعمل على توفير المنح والدورات التدريبية للطلاب، كما إنه بنهاية شهر مارس الجاري، سيقوم طلاب كل جامعة بطرح أفكار مشروعات ريادية، على أن يتم إختيار فكرتين من كل جامعة يتنافسوا وتعقد مسابقة بينهم لاختيار أفضل فكرة يقوم بتنفيذها أو تمويلها أحد المستثمرين.

 

You must be logged in to post a comment Login