المنيا تبدأ الخطوات التنفيذية لاستكمال متحف إخناتون بمنحة ألمانية عشرة ملايين يورو

كاميرا: مصطفى خاطر

كاميرا: مصطفى خاطر

المنيا: مصطفى خاطر

أعلن اليوم الدكتور مصطفى كامل عيسى، محافظ المنيا، أن المحافظة بدأت الخطوات التنفيذية للشراكة مع الجانب الألماني لدعم استكمال إنشاء متحف إخناتون بمنحة لا ترد بقيمة عشرة ملايين يورو، وإنشاء مركز إشعاع حضاري للتواصل الثقافي المصري الألماني ومعهد علمي يتناول كافة المعلومات والدراسات الخاصة بفترة حكم إخناتون، لمساندة الباحثين في علوم المصريات من كافة أنحاء العالم.

 

وأضاف المحافظ أنه في السادس من مارس الحالي سيتم التسويق السياحي للمنيا، خلال الاحتفال ببورصة الألمانية، حيث تم تخصيص قاعة كبيرة لترويج في مصر بشكل عام والمنيا بشكل خاص، وأنه تم التنسيق مع عدد من رجال الأعمال العاملين في من أبناء المحافظة، للسفر على نفقتهم الخاصة لعرض بعض النماذج والصور عن الآثار بالمحافظة والدعاية السياحية لها.

 

وأوضح المحافظ أن وفد ألماني سيزور المحافظة خلال الأيام القادمة، للبدء في تنفيذ بنود الاتفاقيات ودعم السياحة بالمحافظة، خاصة أن الجانب الألماني لدية قناعة بأهمية المحافظة الأثرية، ويعتقدون أن هناك العديد من الأسرار التي لم تكتشف عن فترة حكم إخناتون حتى الآن، وسيضم الوفد ممثلين عن الخارجية الألمانية، ومدير متحف برلين ومسئولين بمؤسسة التراث البروسي ومتخصصين في شئون الآثار، بحسب قوله.

 

وخلال الزيارة تم توقيع خطاب نوايا بين وزارة الدولة للآثار ومؤسسة التراث البروسي الألماني، تنص على تقديم دعم ألماني لاستكمال تنفيذ متحف إخناتون المقام على مساحة 25 فدان شرق النيل بقرية أبو فليو بمدينة المنيا، والذي ساهم الجانب الألماني في تنفيذ المرحلة الأولى والثانية، وتم تصميم المتحف على شكل هرمي يتكون من خمس طوابق يتضمن قاعات عرض ومدرسة للترميم ومنطقة للعروض المفتوحة ومبنى إدارى، ومعرض لبيع الكتب والهدايا، إضافة إلى مرسى سياحي لاستقبال السفن ومتحف مكشوف.

 

ويتبقى بعض الأعمال بالمرحلة الثانية، منها أعمال الري والممرات والمساحات الخضراء والتجميل وبعض الأعمال الإنشائية، إضافة إلى المرحلة الثالثة والأخيرة، والتي تشمل التشطيبات ودعم المتحف بالمعروضات الأثرية وإنشاء مركز إشعاع للتواصل الحضاري.

 

 

You must be logged in to post a comment Login