المحافظون الجدد بصعيد مصر: ثلاثة عسكريين واثنان إخوان وواحد ينتمي للبناء والتنمية ومستقلين

محافظ البحر الأحمر يؤدي اليمين

محافظ البحر الأحمر يؤدي اليمين

**الحركة أبقت على ثلاثة محافظين بالصعيد لم يتم تغييرهم منهم اثنين إخوان وواحد مستقل

 

المندرة: محمود عبد المنعم

أبقت حركة المحافظين الأخيرة، التي أعلنها الرئيس محمد مرسي مساء الأحد الماضي، على ثلاث محافظين بصعيد مصر لم يتم تغييرهم، منهم اثنان ينتميان لجماعة الإخوان المسلمين وهما محافظي المنيا وأسيوط، ومحافظ سوهاج المستقل، بينما شملت حركة المحافظين تغيير سبع محافظين بالصعيد، حيث تم تعيين ثلاثة عسكريين، واثنين إخوان، وواحد من الجماعة الإسلامية، وواحد مستقل.

 

ومن المحافظات الصعيدية التي شملتها الحركة محافظة الفيوم، والتي تم تعيين المهندس جابر عبد السلام عطية إبراهيم، محافظا لها، وهو قيادي بحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، وعبد السلام من مواليد محافظة الفيوم عام 1958، وحاصل على بكالوريوس الهندسة الإليكترونية من جامعة المنوفية 1982.

 

عمل عبد السلام في محطة تنقية المياه بالفيوم، ثم مديرا لقسم أجهزة القياس ونظم التحكم بالشركة المصرية للأملاح والمعادن بالفيوم، واتجه إلى العمل الحر، فكان رئيسا لمجلس إدارة شركة “أسيك الأمل” للمقاولات بالسودان، ثم شركة “أورتك” للخدمات البترولية والهندسية بالسودان، ثم شركة “أورتك جروب” بالقاهرة والخرطوم وليبيا.

 

أشرف المحافظ الجديد على تنفيذ العديد من المشروعات والمصانع الكبرى في مجالات صناعة الأسمنت والألبان والأدوية والبترول والطاقة، وحصل على العديد من الدورات التدريبية في العديد من دول العالم مثل إيطاليا والصين وتركيا، وكان يشغل منصب رئيس الأمناء لمؤسسة نماء للبحوث والتطوير، والتي تعمل على وضع خريطة معلوماتية متكاملة لمحافظة الفيوم تساعد على اتخاذ القرار وحل مشكلات المحافظة.

 

وتم تعيين الدكتور عادل عبد المنعم أحمد حسن، محافظًا لبني سويف، وهو قيادي بحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، وعميد كلية العلوم بجامعة بني سويف. وقد ولد عبد المنعم بقرية إشمنت التابعة لمركز ناصر ببني سويف عام 1960، والتحق بكلية العلوم جامعة القاهرة عام 1978، وأصبح معيداً بالكلية في جامعة بني سويف الناشئة عام 1984.

 

تدرج عبد المنعم بالوظائف حتى أصبح أستاذاً لعلم وظائف الأعضاء بالكلية عام 2005، وانتُخب كأول عميداً لكلية العلوم بعد الثورة. عمل كأحد العلماء المعدودين في تخصص علم وظائف الأعضاء، وأصبحت كلية العلوم في عهده أول كلية علي مستوي جامعات بني سويف تجتاز اختبارات الاعتماد والجودة التابع لوزارة التعليم العالي.

 

شغل منصب وكيل نقابة المهن العلمية ببني سويف، وهو عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وتولي الإشراف علي الملف السياسي والعمل البرلماني لنواب بني سويف منذ عام 2004 إلي 2008، كما شارك في الإشراف علي ملف العمل الطلابي والمهنيين.

 

وفي محافظة البحر الأحمر، تم تعيين اللواء طارق مهدي عبد التواب، والذي كان عضوًا بالمجلس العسكري السابق، ورئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق، وكان آخر منصب له هو محافظ الوادي الجديد. ولد عبد التواب عام 1950، وتخرج من الكلية الفنية العسكرية عام 1973، وهو حاصل على بعض المؤهلات العسكرية فهو مدرس بمعهد الدفاع الجوى 1980، وقائد كتيبة صورايخ هوك 1982، ورئيس محور تنسيق شعبة عمليات الدفاع الجوى 1986، وملحق دفاع بون (ألمانيا) 1991، وقائد لواء صواريخ هوك 1994، ورئيس فرع التخطيط بشعبة عمليات الدفاع الجوى 1996، وقائد الفرقة الثامنة دفاع جوى 2000 بمثابة (قائدا لـ 75% من سماء مصر)، ورئيس شعبة تدريب الدفاع الجوى 2003، ورئيس أركان قوات الدفاع الجوى 2005، وعضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة يناير 2011، ورئيس للمجلس الوطني للإعلام فبراير 2011، ومحافظ الوادي الجديد السابق”.

 

ومثل عبد التواب القوات المسلحة في كثير من الزيارات الخارجية في الاتحاد الأوربي وحلف شمال الأطلنطي والاتحاد الأفريقي، حيث كان نائبا عن وزير الدفاع اعتبارا من عام 2005، وكذلك تمثيل القوات المسلحة في دورة قادة كتائب هوك بأمريكا لمدة عامين، وملحق دفاع بون بألمانيا لمدة عامين، ورئيس وفد اجتماع وزراء دفاع حلف الناتو إيطاليا، ورئيس وفد رؤساء حلف الناتو (8 مؤتمرات).

 

حصل عبد التواب على العديد من الدراسات منها ” دبلومة السياسات الدولية من جامعة القاهرة، ودبلومة إدارة الأزمات، ودبلومة قانون دولي إنساني، ودورة أركان حرب، ودورة أكاديمية ناصر العليا للحرب”.

 

وعن الأنواط العسكرية التي تقلدها عبد التواب منها “نوط الواجب العسكري من الطبقة الأولى، ونوط الخدمة الطويلة والقدوة الحسنة والمثال الجيد، ونوط الخدمة العسكرية الممتازة، ونوط التدريب، ونوط الجمهورية العسكري، ونوط 6 أكتوبر، ونوط 25 ابريل (عيد تحرير سيناء)، ونوط تحرير الكويت، وميدالية الذكرى الخمسين لثورة 1952، وميدالية يوم الدفاع الجوى.

 

وعُين اللواء أركان حرب محمود محمد أحمد خليفة، قائد كلية القادة والأركان، محافظا للوادى الجديد فى حركة المحافظين، وهو من مواليد 27 ابريل 1956 بمحافظة الشرقية، نشأ في بيئة قروية بسيطة بإحدى قرى محافظة الشرقية، وتخرج في الكلية الحربية بتاريخ الأول من إبريل 1977.

 

تقلد خليفة كل المناصب بسلاح المشاة بدءً من قائد فصيلة وحتى قائد فرقة مشاة ميكانيكى، ثم رئيس أركان الجيش الثانى الميدانى والثالث الميدانى، ثم قائد لكلية القادة والأركان حتى صدور قرار رئيس الجمهورية بتعيينه محافظا للوادى الجديد.

 

واللواء إسماعيل حسن عطية، الذي تم تعيينه محافظا لأسوان، ولد عام 1950 بأسوان، وجده هو عطية الله، عمدة أسوان سابقا، ووالده هو حسن عطية الله، نقيب المحامين بأسوان سابقا، وهناك شارع يحمل اسم جده عطية بك موازى لشارع عباس فريد بقلب مدينة أسوان وهو معروف بشارع العمدة.

 

وتخرج اللواء إسماعيل حسن عطية من الكلية الحربية فى عام 1969 وتدرج فى جميع المناصب القيادية من قائد فصيلة حتى وصل إلى منصب مدير معهد الدفاع الجوى للدراسات العليا، ثم مساعد قائد قوات الدفاع الجوى وأحيل إلى التقاعد في الأول من يوليو 2006.

 

وتولى الدكتور صلاح محمد أحمد عبد المجيد، منصب محافظ قنا، وهو أستاذ جامعي، حاصل على دكتوراه في علوم البيئة، ومستقل سياسيا. ولد عبد المجيد في قرية عزبة البوصة التابعة لمركز أبو تشت بمحافظة قنا في العاشر من أغسطس لعام 1961، حصل على بكالوريوس العلوم قسم الفيزياء عام 1983 بتقدير جيد جداً، وحصل على ماجستير علوم البيئة، قسم التربية والثقافة البيئية، عام 1990 بتقدير ممتاز.عمل مستشاراً لإعداد ومتابعة خطط العمل البيئي بالمحافظات عام 2012 بدرجة وكيل وزارة، بعد أن عمل مدير عام الإدارة العامة لإعداد ومتابعة خطط العمل البيئي بإدارات شئون البيئة بالمحافظات.

 

وشغل عبد المجيد وظائف “مستشار(ب) بدرجة وكيل وزارة لإعداد ومتابعة خطط العمل البيئي بالمحافظات 2012، ومدير عام الإدارة العامة لإعداد ومتابعة خطط العمل البيئي بإدارات شئون البيئة بالمحافظات، ومنسق وزارة الدولة لشئون البيئة والمحافظات لإنشاء فروع جهاز شئون البيئة بالمحافظات وتنفيذ المشروعات البيئية بالمحافظات، واستشاري مؤسسة فريدريش أيبرت الألمانية لتنفيذ برامج التوعية بالمحافظات والجمعيات الأهلية، واستشاري الصندوق المصري السويسري بمحافظتي قنا والأقصر لإعداد المطبوعات البيئية وتنفيذ البرامج التدريبية وورش العمل”.

 

والمحافظ الوحيد الذي تم تعيينه من الجماعة الإسلامية، هو المهندس عادل أسعد محمد الخياط، محافظ الأقصر، والقيادي بحزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، ومسئول جهاز التعمير بالصعيد.

 

والخياط من مواليد سنة 1951، وسبق اعتقاله لمدة عام لانتمائه للجماعة الإسلامية بعد مقتل الرئيس الراحل أنور السادات، تخرج في جامعة أسيوط كلية الهندسة قسم مدني، وتولى منصب أمين صندوق نقابة المهندسين لسوهاج لمدة 10 سنوات، وأمانة جمعية إسكان المهندسين لـ10 سنوات. وكان مرشح الجماعة في رئاسة اتحاد الطلاب جامعة أسيوط سنة 1979، ولم يسبق له تولى أي مناصب قيادية سواء داخل عمله السياسي أو على مستوى محافظة سوهاج.

 

يذكر أن المحافظين الذين لم يتم تغيرهم بالصعيد هم الدكتور مصطفى كامل عيسي فرغلي، محافظا المنيا، والدكتور يحيي كشك، محافظ أسيوط، وينتميان لجماعة الإخوان المسلمين، بالإضافة إلى الدكتور يحيي عبد العظيم، محافظ سوهاج، وهو مستقل.

 

وبحركة المحافظين الأخيرة يصبح عدد المحافظين الإخوان بصعيد مصر أربعة محافظين (اثنان جدد واثنان قدامي)، وثلاثة ينتمون للمؤسسة العسكرية، واثنين مستقلين، وواحد ينتمي للجماعة الإسلامية.

 

You must be logged in to post a comment Login