الكمال والحب في “كشك الميديا”

 

سوهاج: شيماء دراز

بالفحم والرصاص، ظهرت مواهب السوهاجية في احتفالية “كشك الميديا” بمهرجانه الخامس، حيث استحوذت لوحات ورسومات أحمد وائل، وأروى محمود، وجمال عبد الناصر على انتباه الحضور، في افتتاحية مهرجان “الكشك” في 5 فبراير.

 

حملت اللوحات تفسيرات فلسفية بالإضافة للتصميمات الجمالية، فإحدى رسومات أحمد حملت وجهًا نصفه لفتاة والآخر لولد، قاصدًا بذلك الإشارة إلى التشابه الواضح الآن بين الولد والبنت في المظهر الخارجي، حتى أصبح هناك تداخل بالملامح، كما دلل بلوحته على إختلاف وجهات النظر بيننا، رغم كوننا بالأصل واحد، ونتبع نفس الأصل .

 

أما أروى، فأوضحت الإمتزاج والتداخل بالمشاعر بين أي اثنين، وصورت هذه التداخل بطريقة جعلت ملامح المحبين واحدة في النهاية، وعبرت عن ذلك بلوحة تجمع الفنانة سعاد حسني والفنان أحمد رمزي في مشهد عاطفي، ولوحة آخرى تجمع فتاة وشقيقها الأصغر.

 

وعبر جمال عن وجهة نظره في الكمال بلوحته، التي ظهر في جانبها شيخ كبير لم يستطع الوصول للكمال رغم كبر عمره، فهو يرى أنه لا يوجد شئ كامل، فكل الأشياء ناقصة، هذا إلى جانب عدد من الصور التي امتلأ بها المعرض.

 

You must be logged in to post a comment Login