القوى الثورية بالفيوم تطلق حملة “كاذبون باسم الدين” والإخوان يردون بشاشة عرض تدعو للتصويت بنعم

الفيوم: رنا ناصف

تجمع مساء أمس العشرات من القوى الثورية بالفيوم في ميدان السواقي حول شاشة عرض في افتتاح حملة “كاذبون باسم الدين”، بعد أن لاقت الحملة نجاحاً في مناطق إمبابة والزاوية الحمراء بالجيزة، والتي تهدف إلي فضح الإخوان وكذبهم، على حد قول منظميها.

 

وعرض المنظمون للحملة الوعود الاقتصادية والاجتماعية التي لم تف بها جماعة الإخوان والرئيس المنتمي لهم، موضحين أسبابهم لرفض ، حيث عرضوا أهم المواد المختلف عليها. ووزع نشطاء من الأحزاب والقوى السياسية بيانات ومنشورات تتضمن نصوص المواد في مسودة مشروع الجديد المطروحة للتصويت يوم السبت المقبل في المحافظة التي تأتي ضمن محافظات المرحلة الثانية.

 

وقام المشاركون في الحملة بتوزيع أربعة منشورات مختلفة لحركات وأحزاب سياسية مختلفة بالفيوم، لدعوة المواطنين لرفض مشروع الدستور الجديد، مؤكدين أن الحملة ستجوب باقي مراكز الفيوم، وحددوا لها يوم الأربعاء القادم في مركز سنورس.

 

وفي المقابل وعلى بعد عدة أمتار، نظم العشرات من شباب الإخوان المسلمين والتيار الإسلامي، وقفة بشاشة عرض وسماعات لتوضيح لماذا سيقولون نعم للدستور، مُرددين أغاني مؤيدة للرئيس محمد مرسي، ومؤكدين أن هذا الدستور هو أفضل الدساتير في التاريخ المصري، داعين المواطنين للتصويت بنعم في الاستفتاء عليه.

 

وأكد شباب الإخوان أن هذه هي المرة الثانية التي ينظمون فيها عرضاً عن الدستور، مشيرين إلي أنهم لن يستمروا في تنظيمها.

 

You must be logged in to post a comment Login