بعد مرور أسبوعين.. الدراسة في سوهاج لم تبدأ بعد

 مدرسة محجوب عزوز


مدرسة محجوب عزوز – كاميرا: شيماء دراز

 

** عدم وصول الكتب والثأر أبرز الأسباب

 

سوهاج: شيماء دراز

بدأ العام الدراسي في جميع مدارس الجمهورية، منذ أسبوعين، إلا أن مدارس محافظة سوهاج يبدو أنها لم يصلها الخبر بعد، إذ أن الدراسة في مدارس المحافظة لم تنتظم بعد حتي الآن، فما بين عدم وصول الكتب الدراسية، إلي عدم وجود أثاث مدرسي لجلوس الطلاب أو عدم وجود أسوار للمدارس وصولًا إلي أن بعض المدارس لم تفتح أبوابها أساسًا لاستقبال الطلاب حتي الآن.

 

 

مدرسة الحاج حداد الثانوية بإدفا، هي إحدي مدارس المحافظة التي تضرر طلابها من عدم الحصول على كتب الفصل الدراسي الأول حتى الآن، بالرغم من حصولهم على كتب الفصل الدراسي الثاني، ما يشير إلي حالة التخبط التي يعيش فيها المسئولون عن التعليم بمصر.

 

 

الأمر لم يكن أفضل حالًا في مدرسة ناصر الإعدادية المجاورة لها، إذ لم تصل للمدرسة قصة “طموح جارية” التي يدرسها طلاب الصف الثالث الإعدادي، وطلبت المدرسة من الطلاب شراء القصة من المكتبات لأن النسخ التي تطبعها الوزارة قد نفذت، كما شدَّدت إدارة المدرسة، بعدم الكتابة بكتاب التدريبات الخاص باللغة الإنجليزية، حتى يتم جمعه مرة أخرى بنهاية الفصل الدراسي وتسليمه لطلبة الصف الثالث العام القادم.

 

 

وتضرر طلّاب المدرسة الإعدادية لنقلهم للمدرسة الزخرفية، التي لم يكتمل تجديدها حتى الآن، ولا يستطيع الطلاب الدراسة بها أثناء قيام العمال بأعمال التجديد بالمدرسة، أما عن مدرسة محجوب عزوز فقد اشتكي مدير المدرسة من خطر تعرض الطلاب للخطر، بسبب عدم وجود سور للمدرسة بالرغم من مجاورتها لطريق سريع، وهو الأمر الذي استخف به معلمو المدرسة مقارنة بما اعتبروه مشكلة حقيقة متمثلة في عدم وصول المياه والكهرباء إلي المدرسة، إضافة إلي عدم وجود أجهزة حاسب آلي بالرغم من وجود معلم خاص بالمادة.

 

 

من ناحية أخرى، تم تعطيل الدراسة عدة أيامٍ بمدارس مركز دار السلام، نظرًا لتجدد الثأر بين قبيلتى العرب وهوارة والذى يرجع تاريخه إلى عامين، مما ينذر باستمرار إغلاق المدارس ما لم تتدخل مجالس الصلح لإنهاء حالة الثأر، الأمر نفسه تكرر في مدرسة أولاد نصير عقب تجدد ثأر الصوالح ونجع سعودي.

 

 

أكدت نادية موسى وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، على وجود تعليمات من المحافظة ببدء الدراسة بكافة المدارس، مشيرةً إلي أنه سيتم الانتهاء من تسليم كل الكتب، وكذلك الانتهاء من ترميمات بعض المدارس خلال الأسبوع القادم، أما عن قرار جمع الكتب من الطلاب وإعادة توزيعها العام القادم، فقالت إنه قرار من الوزارة غرضه توفير تكلفة الطباعة.

 

 

من جهته أكد اللواء محمود عثمان، محافظ سوهاج، أنه سيتم استكمال متطلبات المدارس لسير العملية التعليمية على أكمل وجه، خلال أسبوعين علي الأكثر، مشيدًا بالدور الكبير الذي تلعبه مديرية الأمن في بالمحافظة في حماية المدارس، ومنع الحديث بالسياسة خلال اليوم الدراسي.

 

 

وبالنسبة للوضع الأمنى بالمدارس، فقد أكد اللواء إبراهيم صابر،مدير أمن سوهاج، أنه تم وضع الخطة الأمنية الخاصة بتأمين المدارس والجامعات، منوِّها لضرورة قيام إدارة المدرسة بالإبلاغ عند الاشتباه في أي جسم غريب، وأضاف أنه تم تدريب بعض المشرفين بالمدارس علي كيفية القيام بإخلاء الطلاب من المبني في حالات الطوارئ، داعيا إدارات المدارس التي تمتلك أتوبيسات خاصة إلي تعيين مشرفين أمن لمنع وصول الغرباء إلي تلك الأتوبيسات، ولإحكام السيطرة علي مداخل ومخارج المدرسة.

 

 

You must be logged in to post a comment Login