الحبس شهر وغرامة ألف جنيه لـ64 مدير مدرسة بالفيوم

كاميرا: ولاء كيلاني

كاميرا: ولاء كيلاني

الفيوم:

تسببت مديرية القوى العاملة بالفيوم، في أزمة حادة داخل مدارس المحافظة، بعد صدور حكم جنائي بحبس شهر وغرامة ألف جنيه، لمديري 64 مدرسة بالمحافظة، بسبب السلامة والصحة المهنية، التابعة لمديرية القوى العاملة، والتي قامت بتحرير محاضر ضد المدارس دون المرور عليها.

 

وكان عدد من مديري الإدارات التعليمية، قد تقدموا بمذكرات لمحافظ الفيوم يتهمون فيها مديرية القوى العاملة، بالتسبب في أحكام بالسجن على مديري المدارس، بسبب عدم تنفيذ ما طلبوه من اشتراطات للسلامة والصحة المهنية بالمدارس، وبدواوين الإدارات والمديرية، وهو ما تم فعلاً القيام به وتنفيذ معظم الاشتراطات المطلوبة، باستثناء بعض الأمور التي لا يوجد لها أي دعم مادي، وتحتاج إلى مئات الملايين من الجنيهات لتنفيذها، وهو ما تعجز عنه ميزانية التربية والتعليم.

 

وطالب مديرو الإدارات التعليمية محافظ الفيوم، بتجميد قرار اللجنة الخاصة بالسلامة المهنية بالمحافظة، بتحرير محاضر ضد المدارس والإدارات، نظرًا لعدم وجود ميزانيات مالية لما تطلبه القوى العاملة، من أمور مبالغ فيها بصورة كبيرة، وإلزام هيئة الأبنية التعليمية بمطابقة المباني المدرسية باشتراطات السلامة والصحة المهنية، ومراجعة مديرية الإسكان بالمحافظة، لتوفير اشتراطات السلامة والصحة المهنية بالمدارس، التي كانت تشرف عليها ولم تتسلمها الإدارات بعد، وإيجاد حل سريع وفوري للمدارس المؤجرة، ومعظمها مبانٍ لا تصلح معها أي صيانة، وتنذر بكارثة.

 

وطالبوا أيضاً بضرورة إيجاد حل قانوني لمديري المدارس، الذين حصلوا على أحكام قضائية نتيجة عدم وجود بنود مالية لتنفيذ أي اشتراطات، خاصة أن القوانين لا تسمح لهم بذلك.

 

واعترف وليد عبد الرحمن، مدير عام القوى العاملة، بتحرير محاضر للمدارس والحصول على أحكام بالسجن ضدهم، مؤكدًا أن المحاضر تم تحريرها بالمدارس بموافقة هناء عبد العزيز، السكرتير العام المساعد، ومحمود أبو الغيط، وكيل مديرية التربية والتعليم بالفيوم، في اجتماع اللجنة الاستشارية للسلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل، مؤكدةً أنه تم إنذار المدارس مرتين.

 

من جانبه، قال مجدي إمام محمد، مدير مدرسة جمال عبد الناصر الثانوية، وأحد المحكوم عليهم بالسجن، غنه لم يتم توجيه أية إنذارات لهم، و إنهم لا علم لهم بالأحكام القضائية، بل إن هناك مديري مدارس قد خرجوا للمعاش، وتم صدور أحكام بالحبس ضدهم، بحسب قوله.

 

ومن بين المدارس التي صدرت أحكام بالحبس لمديريها “الصوفي الابتدائية، والشيخ حسن الابتدائية، والساحة الابتدائية، والمعلمات الابتدائية، ومحي الدين أبو العز الابتدائية، والتربية الفكرية، والساحة الإعدادية بنات، والتوفيق الإعدادية بنات وبنين، والباسل الإعدادية، وصبري البكباشي الإعدادية، والمحمدية الإعدادية بنات، والرياضية الإعدادية الثانوية بنات، والتجارة الثانوية بنات، وجمال عبد الناصر الثانوية بنين.

 

وطالب مديرو الإدارات، وكيل وزارة التربية والتعليم بالتدخل، لإيجاد مخرج لهذه الأزمة، خوفًا من ترك جميع مديري المدارس لعملهم والعودة للتدريس، هربًا من السجن دون ذنب.

 

You must be logged in to post a comment Login