البيان الثاني للوطنية لحقوق الإنسان بالفيوم: مشادات بين المواطنين والقضاة ومراسل فضائية يحرر محضراً ضد الإسلاميين

ضبط أحد المواطنين وبحوزته فرد خرطوش أمام لجنة بمركز الفيوم

 

الفيوم: رنا ناصف

أصدرت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بيانها الثاني حول المرحلة الثانية للاستفتاء علي الدستور والتي تُجرى اليوم، موضحة فيه أهم المخالفات التي رصدتها الجمعيات المراقبة، حيث تواجد توجيه للناخبين أمام عدد من اللجان خاصة في قريتي سنوفر ومنشاة الجزائر بمركز الفيوم من قبل عمدتي القريتين للتصويت بلا، مشيرةً إلي أنه تم إبلاغ مديرية أمن الفيوم بالواقعة لاتخاذ اللازم ووقف هذه التجاوزات.

 

أضافت الجمعية في بيانها أنه قد وقعت عدة مشادات بين القضاة والمواطنين في عدد من اللجان، منها مدرسة فاطمة الزهراء الابتدائية، بسبب قيام القاضي بالسماح لمواطنين بتجاوز دورهم في الطابور مما آثار حفيظة إحدى المواطنات والتي وقع بينها وبينه مشادة كبيرة.

 

أشار البيان إلي قيام شرطة مركز الفيوم بضبط المدعو إبراهيم حسين محمد مهتدى،22سنة، أمام لجنة24 و25 بقرية هوارة المقطع وبحوزته فرد خرطوش محلى الصنع، وتم القبض عليه وجارى اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

 

وتابع البيان “قام المدعو احمد ربيع عبد الجواد مراسل صحفي بإحدى الفضائيات بتحرير محضر رقم11884 إداري قسم الفيوم يتهم فيه عناصر التيار الديني بحشد الأصوات لنعم وتوفير سيارات لنقلهم إلى اللجان”.

 

أكد البيان أن قاضى مدرسة فاطمة الزهراء بالفيوم رفض السماح لناخبة بالتصويت بجواز السفر، بالرغم من وجود صورة بطاقتها الشخصية التي فقدها، وقام القاضي بإخراجها خارج اللجنة بعد مشادة معها، بحسب بيان الجمعية.

 

أكد أيمن قرني محمود، مراقب، أن لجنة 13بمدرسة العجميين بمركز ابشواى، شهدت مشادة بين المستشار المشرف على اللجنة وأحد مراقبي جمعيات حقوق الإنسان، وانتهت المشادة بالمصالحة بين الطرفين.

 

ورصد التقرير الأول لغرفة عمليات مديرية أمن الفيوم بلوغ نسبة التصويت حتى الساعة الثانية عشر ظهراً قرابة 15%.

 

من جانبه، أكد المستشار سلامة شعبان إسماعيل، رئيس اللجنة العامة بمركز طامية، للمراقبين إمداد عدد من لجان طامية ببعض الموظفين خاصة لجنة 14 بسبب شدة الزحام وتكدس الناخبين بناء على طلبه ذلك.

You must be logged in to post a comment Login