استبدال قاضي لجنة ببني سويف وسيارات للحرية والعدالة تقل الناخبين وإخواني يحاول إقناع مسيحيين بنعم

بني سويف: عماد حمدي و محمد حسين

استبدل القاضي المشرف على عملية الاستفتاء بمدرسة الشمشرجي الابتدائية في سمسطا موظفين بمديرية التربية والتعليم بآخرين من المحكمة، فيما عنف القاضي في مدرسة جابر جاد الثانوية بمركز ناصر في بوش موظفا كان يساعد الناخبين على وضع العلامة في المكان المخصص والذي يتوافق مع رأيهم.

 

 

قال شريف وحيد، مسئول الحرية والعدالة بني سويف، إنهم لم يرصدوا أي تجاوزاتـ مشيراً إلي أن الإقبال سيزيد بنهاية اليوم، بينما قال سامي جاد الله منسق حزب الدستور، إنه يفترض بمعظم المدارس مثل الثانوية بنات والهلال الابتدائي أن تضم حوالي 4 آلاف ناخب بينما اللجنة لا تسع لهذا العدد.

 

 

انتشرت سيارات للحرية والعدالة مكتوب عليها “نعم للدستور” تقل الناخبين في بني سويف، ورصد مراقبون لمجلس حقوق الإنسان قاضي لجنة سانت مارك ببني سويف يوجه الناخبين للتصويت بلا، فيما اقتحم مواطنان مدرسة جابر جاد الثانوية بمركز ناصر (بوش) وصعدا للجان قبل أن توقفهما قوات الأمن. وتشهد المدرسة، التي تضم ثلاث لجان فقط، زحاما شديدا طوال اليوم أصيب فيه رجل بكدمات نتيجة التدافع.

 

 

أبعدت قوات الشرطة أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين تواجدوا عند مدخل مدرسة بني بخيت الإعدادية بدعوى إرشاد الناخبين للجانهم، وقد شهدت المدرسة ازدحاما شديدا من الناخبين رجالا ونساء، ومن المعروف أن قرية بني بخيت تقطنها أغلبية مسيحية، وحاول عضو بحزب النور يحاول إقناع مسيحيين بالتصويت بنعم أمام مدرسة جابر جاد الثانوية بمركز ناصر في بوش.

 

 

You must be logged in to post a comment Login