أكشاك أمنية بشوارع الغردقة لطمأنة السياح

كشك أمني بالغردقة

كشك أمني بالغردقة

**رجال الأمن يتواجدون في الأكشاك بشوارع المحافظة ومترجم لكل كشك للتعامل مع السياح

 

البحر الأحمر: محمد عبد الله

لوحظ فى الفترة الأخيرة انتشار أكشاك أمنية بمختلف أحياء وشوارع مدينة الغردقة، عاصمة البحر الأحمر، أقامتها مديرية الأمن لتلقى شكاوى المواطنين والسياح الأجانب بشكل أسرع. وأبدى المواطنون سعادتهم بإنشاء هذه الأكشاك التي يجلس فيها رجال الأمن على مدار الساعة، لتلقى أي شكاوى أو لحل أي مشكلة تحدث بين المواطنين، كما كُتب على هذه الأكشاش كلمة “Police”، لتسهيل تعرف السياح الأجانب عليها فى حال رغبتهم التقدم بأي شكاوى تخصهم.

 

وطالب أهالي البحر الأحمر وأصحاب المحلات التجارية والمولات الكبرى بمدينة الغردقة اللواء حمدي الجزار، مدير أمن البحر الأحمر، بضرورة تفعيل دور عدد من الأكشاك الأمنية غير المفعلة، ووضع خطة أمنية واضحة لتشغيلها وتزويدها بعدد من أفراد الأمن، لسرعة الوصول إلى البلاغات المقدمة.

 

إبراهيم على، موظف، قال إن إقامة هذه الاكشاك فى مختلف شوارع الغردقة أعطى بعض الأمان للسياح الأجانب، بوجود رجال الأمن داخل هذه الأكشاك بمختلف المناطق السياحية، وبالرغم من عدم وجود رجال الأمن داخل عدد منها، إلا أن الفكرة تعتبر جديدة بالنسبة لمدينة الغردقة السياحية، حتى يشعر السائح بأمان أثناء سيره فى الشارع.

 

جمال عبد العال، مرافق سياحي، أوضح أن انتشار هذه الأكشاك الأمنية ساهم فى إحساس السائحين بالأمان لانتشارها بالشوارع والميادين الهامة، التى يقوم السياح بالسير فيها فى جولة المدينة، مضيفا أن هناك عدد من الدول كانت تحذر رعاياها من السياح بالغردقة بعدم الخروج، ومغادرة الفنادق والسير فى الشوارع عقب أحداث الثورة لما شهدته مصر من انفلات أمنى، ولكن بعد انتشار هذه الأكشاش أصبح السياح يخرجون للتجول فى الشوارع بكل حرية واطمئنان.

 

المقدم وليد مجدي، المتحدث الإعلامى لمديرية الأمن، أشار إلى أن هذه الأكشاك التى تم إقامتها موزعة على الشوارع الرئيسية، مثل شارع الشيراتون السياحى وشارع الكورنيش والممشى السياحى، وعدد من الميادين الكبرى، مضيفا أنه يتم تزويد الأكشاك بقوة أمنية وسيارة وموتوسيكل تابع لشرطة النجدة لسرعة التحرك والاستجابة للشكاوى، التى ترد إلى الأكشاك الأمنية، كما تم تزويد الأكشاك بعدد من أجهزة الاتصال للربط بين مديرية الأمن وغرفة عمليات النجدة، موضحا أنه يتم تزويد كل كشك من الأكشاك الأمنية بمترجم متخصص للتفاهم مع السائحين الأجانب، فى حالة تقديمهم أي شكوى وتقديمها بالشكل الصحيح.

 

المتحدث الإعلامى لمديرية الأمن أوضح أن فكرة الأكشاك، التى سيتم تعميمها على كافة مدن المحافظة، تأتي فى إطار خطة مديرية الأمن لضبط الحالة الأمنية ومنع الجريمة بكافة اشكالها، والتصدى لمحاولات التعدى على السائحين خاصة حوادث السرقة التى تكررت فى الفترة الأخيرة بشوارع المدينة فى أماكن التجمعات السياحية، مثل شارع الشيراتون السياحى، لافتا إلى أنها إحدى الخطوات التى تتخذها مديرية الأمن لإعادة الانضباط مرة أخرى لشوارع المحافظة، وأن إقامة هذه الأكشاك ساهم فى انخفاض معدل السرقات التى يتعرض لها السائحين.

 

You must be logged in to post a comment Login