أصحاب السجلات التجارية بالمنيا والمزارعون يستقبلون وزير التموين بإغلاق المطاحن

جانب من الاحتجاجات

جانب من الاحتجاجات

المنيا: أحمد سليمان

استقبل اليوم العشرات من أصحاب السجلات التجارية والمزارعين بالمنيا، الدكتور باسم عودة، وزير التموين، بغلق أبواب مقر مطاحن مصر الوسطى اليوم، احتجاجا علي خفض حصتهم من علف الماشية “الردة”، ومنعوا العاملين من الدخول والخروج لمقر توزيع العلف، منددين بالتعامل التعسفي مع المزارعين والفلاحين.

 

وقال المحتجون إنهم أصحاب حصة شهرية من علف الماشية، وهي “الردة” التي يحصلون عليها من المطاحن، وذلك إما علي الحيازة الزراعية أو السجلات التجارية، إلا أنهم فوجئوا بتخفيض تلك الحصة إلي النصف، مشيرين إلى أنه تتردد إشاعات عن إلغائها تماما.

 

وطالب المتجمهرون بتدخل الوزير، خاصة أنهم أكدوا أن تجار السوق السوداء يحصلون علي كميات كبيرة من الردة ويستغلون المزارعين، كما أكد أصحاب السجلات التجارية أن السجل التجاري حرمهم من فرصة التعيين في القطاع الحكومي، وأنه لا مجال للعمل إلا في ذلك، وهو ما يقومون بالصرف علي أبنائهم منه.

 

ولفت أصحاب السجلات إلى أنهم باعوا كل ما يملكون من أجل عمل تلك السجلات وتوفير أماكن صحية للتخزين، وهددوا بالاستمرار في إغلاق المطاحن لحين الاستجابة، وعدم مغادرة أماكنهم لحين تدخل المسئولين ووضع حلول، وهاجم المزارعون مقر الشركة أثناء غلق الأبواب.

 

 

You must be logged in to post a comment Login