أبو العلا ماضي ببني سويف يطالب بإقالة حكومة قنديل وإشراك المعارضة في السلطة

**ماضي: كنا أعضاء بالإخوان وانفصلنا بعد خلط الجماعة بين الدين والسياسة

 

بني سويف: عماد حمدي

طالب المهندس أبو العلا ماضي، رئيس حزب الوسط، رئيس الجمهورية بإقالة حكومة قنديل، وقال إنه لو كان رئيسا للدولة، في الفترة الحالية، لأقال الحكومة الحالية, وشكل حكومة بمشاركة المعارضة، وكذلك جعل المعارضين مسئولين رسمين في الدولة، مشيراً إلى أنه كان سيطالب كل وزير بتعيين نائب له من الشباب، وتعميم هذه الفكرة في كل المراكز القيادية بالجمهورية، جاء ذلك خلال مؤتمر بكلية العلوم بجامعة بني سويف نظمته حركة طلاب الوسط، بحضور قيادات الحزب بالمحافظة.

 

وذكر رئيس الحزب أن ثورة يناير جعلتنا نحصل علي الحرية عن طريق الشعب نفسه، وليس رئيس دولة يمنحها لنا بعض الوقت, ثم يأخذها مرة أخري، مشيراً إلى أننا إن لم نستطع وضع منظومة جيدة للتعليم, فلن نستطيع أن نمارس التطور في بلادنا.

 

وأوضح ماضي “كنا أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين, وانفصلنا عنها بعد ما وجدنا أن الجماعة تخلط ما بين أمور السياسة والدين, وقمنا في عهد النظام السابق بالتقدم بطلب لإنشاء حزب في التاسع من يناير 1996، إلا أنه تم محاربتنا ومهاجمتنا من قبل الجماعة والسلطة”.

 

وتابع أن الحزب تم ترخيصه بعد الثورة مباشرة في التاسع عشر من فبراير 2011، موضحاً أن الحل الآن ليس في سقوط النظام الحالي، لأن في حالة سقوط النظام الحالي ستقوم جماعة الإخوان المسلمين باعتبارها الأقوى بمحاربة من يتولى الحكم.

 

وكشف ماضي أن حزبه سيخوض الانتخابات البرلمانية القادمة بقائمة منفردة, لافتا أنه لا مانع من التحالفات علي الفردي, موضحا أن التحالفات تبقى قائمة حتى بعد الانتخابات، حيث المشاركة في تأسيس الحكومة.

 

وشدد ماضي على أن مصر خلال العشر سنوات القادمة، تستطيع أن تكون من أهم عشرين دولة اقتصاديا علي مستوي العالم, إذا سارت على قواعد اقتصادية، وفتحت الاستثمار أمام رجال الأعمال.

 

وعلق رئيس حزب الوسط على أحداث الكاتدرائية قائلاً “الاعتداء علي الكاتدرائية هو عمل لا يدل علي مصر، التي احتضنت كل الحضارات التي مرت بها, وعلي العقلاء التصدي لمن يقومون بذلك”.

 

ولفت إلى أنه يُجرى حالياً أعاده تأهيل وتجهيز جهاز الشرطة لتغيير طريقة تعامله مع المواطنين، مضيفاً أن الشعب يحتاج إلى تغيير فكرته عن سلوك الشرطة في النظام القديم, وأن هذا سيأتي بالتعاون والصبر من قبل الشعب، ومشاركة الشعب في الحفاظ علي الأمن، بحسب قوله.

 

 

You must be logged in to post a comment Login